٢٣‏/٠٥‏/٢٠١٨ ٢:٥١ م
رمز الخبر: 82923997
٠ Persons
ظريف: حددنا الموعد النهائي مع الأوروبيين

طهران/ 23 أيار/ مايو/ ارنا - ذكر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أنه تم تحديد الموعد النهائي لإجراء محادثات مع الأوروبيين للوصول إلي النتيجة المرجوة. لأن أي وقت يمر، يكون بضرر إيران، ما حددناه هو بضعة أسابيع وفقا لكلام رئيس الجمهورية، يبدأ يوم الجمعة.

وفي تصريح للصحفيين بعد اجتماع مجلس الوزراء اليوم الاربعاء وردا علي سؤال أن أميركا تسعي إلي إعادة التفاوض مع إيران ولديها 12 مطلب ، قال وزير الخارجية: ما تحدث عنه بومبيو مجرد أوهام وليس مفاوضات. السيد بومبيو كان يحلم في كلمته. أعتقد أن كل من أبدي موقفا، قال إن هذه التصريحات لم تكن أساسا للتفاوض، بل تقوم علي شيء آخر. لقد أظهر الشعب الإيراني ممانعته أمام الغطرسة والبلطجة، وبطريقته الخاصة سيلقن المتغطرسين درسا لن ينساه .
وبشان ما إذا كان الأوروبيون سيبقون معنا وأنه قيل إن الأوروبيين اتفقوا مع الصين وغيرها علي اقتراح حزمة لإيران، قال: هذه الأخبار كانت خاطئة تماما ، ونفي الاتحاد الأوروبي الأخبار نفسها، وهي عملية نفسية أطلقها الكيان الصهيوني لبث هذا الخبر. الجميع يعلم أنه في يوم الجمعة سيتم تشكيل لجنة مشتركة من دون الولايات المتحدة بناء علي طلب إيران، لذلك بدأوا في التركيز علي مسألة اللجنة المشتركة بأنهم سيقدمون حزمة جديدة إلي إيران، إضافة إلي قضايا جديدة.
واضاف ظريف: الحقيقة هي أنهم سيقدمون حزمة جديدة، لكنها حزمة في أطار الاتفاق النووي، وليس في اطار مواضيع أخري. الاتحاد الأوروبي رفض هذه التصريحات ثلاث مرات ، وحتي وكالة رويترز التي أنتجت هذا الخبر، نقلاً عن صحيفة ألمانية . كان عليها أن تنفيه، أؤكد أن كل أصدقائنا في وسائل الإعلام والشعب، أدركوا أن الكيان الصهيوني، أطلق غرفة حرب نفسية، سواء داخل إيران أو في المجتمع الدولي. هذا يكشف عجزهم، كما كشفت كلمات بومبو عن المهانة والعجز .
انتهي** 2344