شرطة الاحتلال تحرر مخالفات لشبان القدس المُسَحرين في رمضان

غزة / 31 مايو / أيار / إرنا - بدأت شرطة القدس الصهيونية بتحرير مخالفات واحتجاز الشبان الفلسطينيين الذين يعملون 'مُسحرين'، ويوقظون المسلمين لتناول السحور قبل صلاة الفجر وبدء صيام رمضان.

و وفقا للشبان فإن الشرطة تنكّل بهم استجابة لمطالب المستوطنين اليهود في الحي الإسلامي.
ورغم أن عمل 'المُسحراتي' هو أحد الرموز التقليدية لشهر رمضان، وأن هذا النشاط يجري منذ غابر الزمان، ولم يسبق تعرض الشبان الذين يقومون بهذه المهمة إلي أية مشاكل في البلدة القديمة في القدس، إلا أن الشرطة الصهيونية بدأت هذه السنة باعتقال المسحرين وتحرير مخالفات لهم بزعم تلقي شكاوي من جانب سكان في الحي، بسبب الضجيج الذي يحدثه المُسحر.
وتم حتي الآن التحقيق مع عدد من الشبان الفلسطينيين الذين يقومون بعمل المُسحراتي وتحرير غرامات لهم.
وفي سياق متصل، قال المسحراتي 'محمد جعبري'، وهو من مدينة القدس القديمة، أن الشرطة أخبرته أمس بأن المستوطنين الذين يعيشون في الحي يشكون من الضوضاء؛ مضيفا انه احتُجز لمدة ساعتين في مركز الشرطة 'الاسرائيلية'؛ حيث أبلغته أنه سيُفرض عليه غرامة قدرها 1000 شيكل ما يعال 300 دولار تقريبا.
**387/ ح ع **