تأسيس لجنة نفطية مشتركة بين البرلمان والحكومة

طهران/30 حزيران/يونيو/إرنا – أعلن رئيس لجنة الطاقة بمجلس الشوري الاسلامي فريدون حسنوَند اليوم السبت عن تأسيس لجنة مشتركة بين الحكومة والمجلس لدراسة قائمة زبائن النفط الايراني وطريقة إستلام ايران عوائد بيعها للنفط خلال فترة الحظر المفروض الراهنة.

وأضاف حسنوَند بأنّ الغاية من تأسيس هذه اللجنة تتمثل في توظيف كفاءات المجلس والحكومة في هذه الفترة الزمنية التي تمر فيها ايران بالحظر المفروض.
وقال رئيس لجنة الطاقة: لقد شارك في هذه اللجنة المشتركة أعضاء يمثلون موسسة الميزانية والتخطيط و وزارة النفط ولجنة الطاقة والتخطيط والميزانية بمجلس الشوري الاسلامي.
ونظراً الي إمكانية بدء حظر نفطي مباشر ضد ايران من جانب الولايات المتحدة ستقوم هذه اللجنة بدراسة صلاحية الزبائن وطريقة دفعهم مبالغ شراء النفط فضلاً عن العثور علي بدائل مُطَمئنة تتلاءم و القوانين الدولية دون أن يتخللها فساد أو نفعية.
وأفاد حسنوند بأنّ هذه اللجنة ستقوم بمهامها عبر توظيف جميع القدرات والكفاءات المتاحة التي تساعد علي تقليص أثر الضغوط الناجمة عن الحظر وتساعد كذلك علي بيع النفط واستلام عوائده دون عوائق.
وقال رئيس لجنة الطاقة النيابية: إنّ هذه اللجنة المشتركة ستستفيد من الخبرات السابقة التي اكتسبتها البلاد في هذا الشأن وستعرض سبل وحلول من شأنها التقليل من تبعات الحظر وسترفع تقارير الي أعلي سلطة في البلاد.
انتهي** ع ج** 1718