سيناتور أمريكي: لن نستطيع مساعدة 'آل سعود' لو ثار عليهم الشعب السعودي

بغداد/30حزيران/يونيو/ارنا- شن عضو مجلس النواب الأمريكي والمرشح السابق للانتخابات الرئاسية رون بول هجوما عنيفا علي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وسياساته، موضحا أن العديد من الشعب السعودي أصبح يعاني من الاوضاع الاقتصادية في الوقت الذي ينفق فيه “ابن سلمان” ببذخ.

وذكرت قناة الاباء الفضائية العراقية نقلا عن 'بول' في لقاء تلفزيوني، إنه 'في الماضي كانت السعودية إحدي أباطرة المال، وتقوم بتمويل الديون الأمريكية، إلا أن الأوضاع الحالية ليست كذلك، حيث بدأ الناس في المعاناة، لافتا إلي بذخ الملك وولي عهده بشكل مبالغ فيه'.
وفي إشارة لما هو متوقع من قيام الشعب السعودي بثورة، فقد أكد 'بول' علي أن 'الانتصار دوما يكون للشعب، خاصة بعد أن أصبح العديد من السعوديين تعساء يعانون من البطالة'.
وأوضح بأن 'السعودية تحولت لبلد عدواني'، مشيرا 'لما فعلته مع قطر بسبب سياستها المستقلة ورفضها الإذعان للسعودية كباقي ممالك الخليج'.
واختتم 'بول' تصريحاته بالتأكيد علي أنه 'فيما لو اندلعت احتجاجات في السعودية ضد نظام الحكم، فإن الولايات المتحدة لن تستطيع مساعدة آل سعود'.
الي ذلك كشفت شبكة إخبارية المانية، السبت، عن زيارة ولي العهد السعودي محمد ابن سلمان لتل أبيب سراً، فيما لفتت إلي إن لقاء ابن سلمان ونتنياهو بحث عن خطط جديدة في المنطقة.
وذكرت وكالة الاتجاه برس' العراقية نقلا عن شبكة 'إن تي في' الإخبارية الالمانية ،ان بن سلمان زار تل ابيب سراً الخريف الماضي واجتمع مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنامين نتنياهو'.
وأضافت ان الاتصالات المتواصلة بين إسرائيل والسعودية، تعمل علي تحديد ملامح التحالفات الجديدة في الشرق الأوسط، خاصة أن العلاقة بين الطرفين تطورت بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة'.
وأشارت إلي 'إن التقارب بين الرياض وتل أبيب لم يكن نتيجة محاربة (التمدد الشيعي) في الشرق الأوسط فقط، وإنما هناك خطط كبيرة يخفيها هذا التحالف الجديد في المنطقة'.
انتهي ع ص**س.ر