العبادي يتوعّد داعش: سنلاحق الارهابيين في كل مكان في الجبال والصحراء

بغداد/30حزيران/يونيو/ارنا- توعد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، السبت، بملاحقة الخلايا المتبقية من الارهاب في جحورها وقتلها، فيما دعا الجميع للتوحد وان لا يحاول الاعداء تفرقتنا.

وقال العبادي في كلمته له خلال احتفالية ذكري ثورة العشرين،في بغداد ، انه 'لا يحق لاحد ان يُضيّع الانجاز المتحقق بعد ان انتصرنا علي كل التحديات التي واجهتنا'.
ودعا ، 'الجميع للتوحد وان لا يحاول الاعداء تفرقتنا'، لافتاً، انه 'مثلما انتصرنا وحررنا اراضينا بتوحدنا، نحتاج للتوحد في المرحلة المقبلة'.
وتوعد العبادي، خلال كلمته، قائلا 'سنلاحق الخلايا المتبقية من الارهاب في جحورها وسنقتلها، سنلاحقهم في كل مكان في الجبال والصحراء'.
واشار الي أن 'البعض الذي يتصور أن نتفاوض مع داعش فهو واهم، هذا لم نتبعه في العراق، رفضناه في السابق ونرفضه اليوم، فهؤلاء جزائهم القتل'.
وكان القائد العام للقوات المسلحة العراقية حيدر العبادي وعد، الخميس الماضي، بقتل منفذي جريمة المختطفين علي طريق كركوك- ديالي.
وكانت عصابات داعش الارهابية قد أعدمت ثمانية من منتسبي الجيش والحشد الشعبي أختطفتهم الأسبوع الماضي علي طريق بغداد – كركوك وعثر علي جثث الشهداء في طريق ديالي – كركوك.
وكشفت وزارة الداخلية العراقي ان الشهداء قد قتلتهم داعش قبل خمسة أيام من العثور علي جثثهم' متوعدة بملاحقة الجناة وإلقاء القبض عليهم او قتلهم.
انتهي ع ص**س.ر