جميع انجازات الدفاع الجوي تتحقق في داخل البلاد

شهر ري/1ايلول/سبتمبر/ارنا- اكد قائد مقر خاتم الانبياء (ص) للدفاع الجوي العميد 'علي رضا صباحي فرد'، انه يتم تحقيق كافة انجازات الدفاع الجوي في داخل البلاد وذلك من خلال استخدام القدرات الداخلية وبفضل مساعي الخبراء و الاخصائيين في البلاد.

وخلال مراسم تجديد قادة مقر خاتم الانبياء للعهد مع مبادي الامام الخميني (ره)، اضاف العميد صباحي فرد اليوم السبت انه و قبل انتصار الثورة الاسلامية كان المستشارون الاجانب يديرون الدفاع الجوي في البلاد بشكل كامل بينما الخبراء المحليون هم الذين باشروا بادارة الدفاع الجوي بعد انتصار الثورة الاسلامية في ايران.
وتابع قائلا انه تم تحويل طبيعة الدفاع الجوي و توطينه قبل عشر سنوات علي اساس مبادي و اهداف النظام الاسلامي في ايران و كذلك علي اساس طبيعة الحروب التي يشهدها العالم حيث تتمتع قوات الدفاع الجوي بقدرات كبيرة للتصدي لتهديدات الاعداء.
واضاف ان الدفاع الجوي اعتمد علي الكوادر الشابة والمتخصصة خلال الحرب المفروضة علي ايران لثماني سنوات وتمكنوا من اسقاط 600 طائرة للعدو و لازالوا يواصلون طريق التقدم اعتمادا علي الخبرات التي اكتسبوها.
واضاف انه تم تحديث الدفاع الجوي بعد نهاية الحرب المفروضة علي ايران في اطار توجيهات سماحة قائد الثورة الاسلامية.
يذكر ان العاشر من شهر شهريور (1 ايلول /سبتمبر) يصادف ذكري تاسيس الدفاع الجوي.
ووضع الحاضرون في المراسم التي اقيمت اليوم بهذه المناسبة اكليلا من الزهور علي مرقد الامام الراحل (رض) و قرأوا سوره الفاتحة علي روحه الطاهره و جددوا العهد مع مبادئه.
انتهي**1110** 1718