٠١‏/٠٩‏/٢٠١٨ ٨:١٥ م
رمز الخبر: 83019449
٠ Persons
الرئيس بوتفليقة يعود إلي الجزائر بعد فحوصات طبية بجنيف

الجزائر / 01 أيلول / سبتمر / إرنا-عاد رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، اليوم السبت، إلي الجزائر، قادما لها من العاصمة السويسرية جنيف التي أجري بأحد مستشفياتها فحوصات طبية دورية.

وحسب بيان من الرئاسة الجزائرية نقلته وكالة الأنباء الجزائرية، فإن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة 'عاد إلي الجزائر العاصمة اليوم السبت 1 أيلول / سبتمبر 2018، بعد قيامه بزيارة قصيرة لجنيف أجري خلالها فحوصات طبية دورية'.
وكان الرئيس الجزائري قد توجه يوم الاثنين المنصرم 27 آب / أغسطس 2018 إلي جنيف لإجراء فحوصات طبية دورية'.
وكان الرئيس الجزائري قد أصيب في أواخر نيسان / أبريل من عام 2013 بجلطة دماغية عابرة 'أزمة إقفارية عابرة' استلزمت نقله إلي المستشفي العسكري الفرنسي 'فال دوغراس' من أجل العلاج. وقد تركت هذه الجلطة آثارا علي قدرته الحركية لأطرافه السفلية، ومنذ ذلك الحين يجري فحوصات طبية دورية بدأت في فرنسا ثم تحول بعدها إلي سويسرا.
وكان الرئيس بوتفليقة قد أصيب قبل هذه الأزمة الإقفارية بنزف في المعدة، في تشرين الثاني / نوفمبر 2005 استدعت نقله إلي المستشفي العسكري'فال دوغرا' بالعاصمة الفرنسية باريس حيث أجريت له عملية جراحية.
وشكل الوضع الصحي للرئيس بوتفليقة، منذ أزمته الإقفارية العابرة في 2013، موضوع جدل سياسي لدي الرأي العام والطبقة السياسية المعارضة في الجزائر، التي ربطت وضعه الصحي بترشحه لعهدة رئاسية رابعة. كما تربطها اليوم باحتمالات ترشحه لعهدة رئاسية خامسة، بعد الدعوات التي وجهتها الأحزاب السياسية الموالية للسلطة.
انتهي**472**2041**س.ر