یجب توظیف إمكانیات ' أوانا ' لتطویر الدبلوماسیة الاعلامیة

طهران/2ایلول/سبتمبر/إرنا – وصف مدیرعام وكالة مهرالایرانیة للانباء علی عسكری دور وكالة إرنا فی أداء منظمة اوآنا بأنه دور ذو تأثیر بالغ وقال: إنّ وكالة إرنا من الوكالات التی تقوم بإدارة میدانیة اعلامیة علی الصعید الاقلیمی مصرحاً بأنّ هذه الحقیقة لا تخفی علی جمیع أعضاء منظمة اوآنا.

وقدّم عسكری التهانی لوكالة الجمهوریه الاسلامیه للانباء (إرنا) بمناسبة إستضافتها لإجتماع المجلس التنفیذی لمنظمة وكالات أنباء آسیا والمحیط الهادی (اوانا) مشیداً بما قامت به إرنا من جهود وتمهیدات لإستضافة هذا الحدث.
ولفت عسكری الی الظروف التی تعیشها المنطقة والعالم وقال: إنّ الدول الآسیویة والصین وروسیا والهند وایران تواجه حالیاً حرباً اقتصادیة أو حظراً اقتصادیاً من جانب الولایات المتحدة وعلیها الإتحاد إعلامیاً.
وأكّد مدیر عام وكالة مهر الایرانیة للانباء أنّ الدول الاسیویة تشعر الآن بأنها متحدة فی جبهة واحدة غایتها التصدی لعدو مشترك.
واشار عسكری الی وجود رغبة لدی الصین وروسیا لتنمیة تعاونهما الاعلامی وتوظیف كفاءاتهما لتعزیز التعاون الثنائی معتبراً التعاون والتقارب السیاسی والاقتصادی بین الدولتین و وجود عزم لدی حكومتیهما، أمراً من شأنه تعزیز التعاون الاعلامی بینهما وتسهیله وإزالة العراقیل عن طریقه.
یُذكَر بأنّ منظمة وكالات أنباء آسیا والمحیط الهادئ (أوانا) التی تتمتع بدعم من الیونسكو تأسست عام1961 بهدف تسهیل تبادل المعلومات بین دول هذه المنطقة وتضم فی عضویتها 44 وكالة أنباء من 35 دولة.
وتولت ایران رئاسة هذه الوكالة لفترة استمرت 3 سنوات من 1997 حتی 2000 وكانت عام 2016 نائباً للرئیس وهی حالیاً عضو المجلس التنفیذی ل«أوانا».
وتشهد طهران یوم غد الاثنین افتتاح إجتماع المجلس التنفیذی لمنظمة وكالات أنباء آسیا والمحیط الهادئ.
انتهی** ع ج** 1718