واحات العلوم والتكنولوجيا الإيرانية تتمتع بمكانة مرموقة

إصفهان/3 أيلول/سبتمبر/إرنا- أكد رئيس وأمين الرابطة العالمية لواحات العلوم والتكنولوجيا (IASP) 'جوزف بيكة'، ان واحات العلوم والتكنولوجيا الإيرانية تتمتع بمكانة بارزة بين بلدان العالم.

وفي حوار خاص مع مراسل إرنا، قال جوزف بيكة (Josep Pique) اليوم الإثنين، علي هامش إقامة المؤتمر الدولي الخامس والثلاثين لواحات العلوم والتكنولوجيا في مدينة إصفهان (وسط)، ان إيران تضاهي البرازيل واسبانيا والصين من حيث عدد واحاتها للعلوم والتكنولوجيا وهذا مؤشر علي مدي نشاط إيران في مجال إنتاج العلم والتقنية والإقتصاد المعرفي.
وتابع بيكة موضحا، انه 'من خلال زيارتي لمدينة العلوم والأبحاث في إصفهان، تعرفت عن كثب علي إنجازات الشركات المعرفية التي تصنف ضمن هذه المجموعة ولمست ان نشاط هذه الشركات لا يقتصر علي إنتاج العلم بل يركز علي تحويل العلم الي التكنولوجيا واستطاعت ان تحقق نجاحات ملحوظة في سد حاجة المجتمع والبيئة المحيطة بها'.
وفيما اعرب عن سروره حيال إستضافة إصفهان، المؤتمر الدولي الخامس والثلاثين لواحات العلوم والتكنولوجيا، أكد بيكة ان السيدات الإيرانيات قد سجلن حضورا فاعلا ومرموقا في هذا المجال مما ستكون له أصداء عالمية جيدة.
يذكر ان المؤتمر العالمي لواحات العلوم والتنكولوجيا بدأ اعماله لدورته الخامسة والثلاثين بحضور مساعد رئيس الجمهورية للشؤون العلمية والتقنية 'سورنا ستاري' اليوم الاثنين في مدينة اصفهان.
وحضر مراسم افتتاح المؤتمر جمع من الشخصيات الاجنبية رفيعة المستوي لاسيما رئيس وامين رابطة واحات العلوم والتكنولوجيا العالمية و وزير العلوم الافغاني الي جانب سفراء 30 دولة وخبراء في شؤون الواحات العلمية والتقنية من 50 بلدا في انحاء العالم.
هذا ويستمر المؤتمر 3 ايام .
إنتهي**أ م د**س.ر