٠٥‏/٠٩‏/٢٠١٨ ١٢:٢١ م
رمز الخبر: 83023495
٠ Persons
التفرد الامريكي يشكل تهديدا للامم المتحدة

نيويورك/5ايلول/سبتمبر/ارنا- أكد المرشح السابق في انتخابات الكونغرس الامريكي 'مايلز هانيغ'، إن سياسة البيت الابيض تقود امريكا إلي العزلة واضاف ان تفرد الرئيس الامريكي 'دونالد ترامب' يشكل تهديدا للامم المتحدة وباقي المؤسسات الدولية و يؤدي الي تأجيج نار الحرب و انتهاك حقوق الانسان.

وأضاف هانيغ اليوم الاربعاء في حديث لمراسل أرنا، إن إدارة ترامب تجاهلت تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن إلتزام ايران بخطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي) و رغم ما اعلنته الوكالة التابعة للامم المتحدة في هذا المجال، فان امريكا تتهم ايران زيفا بانتهاك قرار مجلس الامن.
واكد ان السياسة الخارجية لجميع رؤساء امريكا قائمة علي الكذب حيث تتحرك امريكا نحو الحرب علي اساس الاكاذيب و تبرم عقودا تجارية علي اساس الاكاذيب و يقطع روساء امريكا وعودا كاذبة كما انه كشفت صحيفة واشنطن بوست الامريكية ان ترامب و منذ وطأت قدماه البيت الابيض كذب لاكثر من 3000 مرة.
واشار الي مطالب امريكا و باقي حلفائها الغربية من ايران والمتمثلة في تخليها عن توسيع قدراتها الدفاعية واوضح ان هذا الطلب هو نفاق محض لان امريكا تدعو ايران الي عدم تعزيز قدراتها العسكرية فيما تقوم في الوقت نفسه ببيع السعودية انواع الاسلحة مؤكدا ان هذا التوجه يجسد منطق القوة.
وحذر من تداعيات سياسة امريكا الاحادية علي الامم المتحدة وباقي الانظمة الدولية كونها تنذر بانطلاق شرارة الحرب و انتهاك حقوق الانسان.
انتهي**1110** 1718