البدء بتنفيذ المرحلة الرابعة من مصفاة نجمة الخليج الفارسي

طهران/5 ايلول/ سبتمبر/ارنا- قال مديرعام شركة نفط الخليج الفارسي انه مع اكتمال المرحلة الثالثة من انشاء مصفاة نجمة الخليج الفارسي تم البدء بتنفيذ المرحلة الرابعة منها.

واضاف 'محمد علي دادور' اليوم الاربعاء ان انتاج البنزين من مصفاة نجمة الخليج الفارسي يبلغ حاليا 27 مليونا و 500 الف لتر يوميا ومن المتوقع ان يرتفع الي 40 مليون لتر يوميا بنهاية العام الحالي (ينتهي في 20مارس 2019).
وتم تدشين مصفاة نجمة الخليج الفارسي في ظروف توقّعت ايران خلالها أن تواجه عملية استيراد البنزين عقبات رغم الحاجة الهائلة الي استهلاكه.
ان وجود هذه المصفاة جعل أيّ تفكير في مقاطعة البنزين أمراً عبثياً وقد مكّنت المصفاه ايران من انتاج هذه المادة وتخزينها.
وبلغت نفقات بناء هذه المصفاة 4 مليارات دولار تم تمويل جميع مشاريعها من مصادر محلية لتكون ذخراً للبلاد ليس في انتاج البنزين فحسب بل في انتاج السوائل الغازية التي بلغت 360 الف برميل يومياً.
وأدّي تشغيل هذه المصفاة الي توفير في العملة الصعبة بلغ خمسة مليارات و400 مليون دولار منذ تدشين المرحلة الإنتاجية الاولي منها في مارس 2017 حتي يونيو هذا العام ويكون المعدل اليومي لهذا التوفير بالنسبة لثلاثة مشتقات نفطية وهي البنزين و وقود الديزل والغاز المسال، 15 مليون دولار.
وبعد إنجاز جميع مراحل هذه المصفاة ستكون ايران غنية عن استيراد البنزين بعد 105 أعوام من الاستيراد أيّ أنها ستتمتع بإكتفاء ذاتي في انتاج البنزين.
وتُعتبر ايران حالياً من الدول المصدرة لأربعة مشتقات نفطية وهي الديزل والكيروسين والمازوت والغاز السائل وستوقف ايران استيرادها من البنزين قريباً بفضل ما تنتجه مصفاة نجمة الخليج الفارسي.
كما تُصنَّف مصفاة نجمة الخليج الفارسي التي مازالت بعض مراحلها قيد الانشاء ككبري مصفاة للسوائل الغازية في الشرق الاوسط وتقع في ميناء بندر عباس جنوب البلاد.
كما تنتج هذه المصفاة وقود الطائرات و130 طناً من الكبريت يوميا.
انتهي**م م** 1718