هاشمي : حرية الرأي والاعلام تضمن المصالح الوطنية في بلدان العالم

طهران / 5 ايلول / سبتمبر / ارنا – قال مدير عام وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء (ارنا)، 'سيد ضياء هاشمي' ان حرية وسائل الاعلام في الراي والاداء تضمن المصالح الوطنية في بلدان العالم.

والتقي هاشمي اليوم الاربعاء مديرة الوكالة الوطنية للاعلام في لبنان 'السيدة لور سليمان'، وذلك علي امتداد لقاءاته مع مدراء ومسؤولي وكالات الانباء المشاركة في اجتماع اللجنة التنفيذية الثالث والاربعين لمنظمة وكالات انباء اسيا والمحيط الهادئ 'اوآنا' الذي استضافته ارنا يوم الاثنين الماضي 30 سبتمبر في طهران.
واكد المدير العام لـ ارنا في هذا اللقاء، ان حماية المصالح الوطنية تعدّ من اهم المبادئ الاعلامية؛ مردفا ان كافة التحركات التي تثير الفرقة وتؤدي الي شرخ الصف علي المستويات الوطنية والدولية تضرّ بمصالح الجميع وذلك علي غرار ما حدث جراء ممارسات داعش الارهابية.
وفي المقابل، نوّه هاشمي بالمواقف الاعلامية الرسالية والشجاعة الهادفة الي حماية السلام والامن ودعم المصالح الوطنية لدي البلدان.
وتابع قائلا، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تولي اهمية كبيرة الي تعزيز الوحدة الوطنية واقتدار لبنان.
واكد مدير عام وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء، قائلا 'نحن نساند من الناحية الاعلامية والمهنية تحقيق هذه الاهداف الهامة والمصيرية وسنكون سعداء بتألق وازدهار لبنان في منطقة الشرق الاوسط'.
الي ذلك، اشادت مديرة الوكالة الوطنية للاعلام اللبناني، بجهود 'ارنا' في استضافة اجتماع اللجنة التنفيذية الثالث والاربعين لمنظمة 'اوانا'؛ واصفة مستوي الاجتماع بانه كان مرموقا ومهنيا بامتياز.
ونوهت السيدة لور سليمان بمذكرة التفاهم التي ابرمت بين ارنا والوكالة الوطنية للاعلام اللبناني، مؤكدة انها ضمن الانجازات القيمة التي حققها الوفد اللبناني علي هامش حضوره الاجتماع في طهران.
واعربت المسؤولة الاعلامية اللبنانية عن املها بتعزيز العلاقات بين ارنا والوكالة الوطنية للاعلام في لبنان عبر هذه الوثيقة واللقاءات التي صاحبت اعمال اجتماع 'اوانا' في طهران.
علما ان الإجتماع الثالث والأربعين للجنة التنفيذية لمنظمة وكالات أنباء آسيا والمحيط الهادئ (اوآنا) عقد في طهران يوم الاثنين الماضي بحضور المدراء العامين وكبار المسؤولين في وكالات أنباء الدول الاعضاء.
وشارك في الإجتماع الذي استغرق يوماً واحداً، مدراء وكالات أنباء و كبار المسؤولين من 18 دولة؛ بما يشمل روسيا و جمهورية آذربيجان والصين وقطر وتركيا و سلطنة عمان ومنغوليا وكوريا الجنوبية وكازاخستان واليابان وفيتنام واندونيسيا وماليزيا والعراق وسوريا ولبنان وبلغاريا؛ الي جانب وكالات انباء ايرانية محلية.
هذا وتأسست وكالة أنباء آسيا والمحيط الهادئ (أوانا) عام1961 بدعم اليونسكو، وبهدف توفير ظروف التبادل الاعلامي بين دول المنطقة؛ وتضم حاليا في عضويتها 44 وكالة انباء من 35 دولة في قارتي آسيا والمحيط الهادئ.
انتهي ** ح ع