لانقبل باي تمييز في مجال إستخدام التقنيات الحديثة

ساري/5 أيلول/سبتمبر/إرنا- أكد المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية 'علي نجفي خوشرودي'، ان الجمهورية الإسلامية الإيرانية، لايمكن ان تقبل باي تمييز في إستخدام التقنيات الحديثة ويمكنها التغلب علي بعض المشاكل التي تواجه البلاد.

وأضاف نجفي خوشرودي اليوم الأربعاء في مهرجان العلوم والتكنولوجيا الحديثة في جامعة نوشيرواني الصناعية بمدينة بابُل التابعة لمحافظة مازندران (شمال)، في عالم اليوم الذي تحول الي قرية عالمية، يحق لكافة الدول إستخدام العلوم الجديدة لحل مشاكلها.
وتابع النائب عن أهالي مدينة بابل في مجلس الشوري الإسلامي، ان الطاقة النووية السلمية تعد إحدي التقنيات الحديثة ولا يجب أن تكون حكرا علي بلد دون اخر وعلي كافة الشعوب توظيف هذه الطاقات للتغلب علي التحديات التي تواجهها.
وقال هذا النائب بمجلس الشوري الإسلامي، ان إيران كالكثير من دول العالم تواجه اليوم العديد من التحديات البيئية وأزمة المياه وإرتفاع درجة الحرارة والبطالة، داعيا كافة البلدان الي توظيف النخب العلمية لإحتواء هذه التحديات عبر إستخدام التقنيات الحديثة.
علما بأن المهرجان الأول للعلوم والتقنيات الحديثة بدأ فعالياته اليوم الأربعاء، بحضور عدد من أساتذة الجامعات والمحققين بجامعة نوشيرواني الصناعية بمدينة بابُل ويستمر حتي غد الخميس.
إنتهي**أ م د**س.ر