ريبريف: 21 شخصًا غالبيتهم في قضايا سياسية ينتظرون الإعدام في البحرين

طهران/ 6 أيلول/ سبتمبر/ ارنا - نشرت منظمة “ريبريف” المناهضة لعقوبة الإعدام عريضة تطالب ملك البحرين ونظامه بـ “وقف جميع عمليات الإعدام وفرض حظر علي عقوبة الإعدام”.

وأعلنت قناة اللؤلؤة الفضائية، إن المنظمة التي مقرها في لندن قالت أن هناك “حاليا 21 شخصًا ينتظرون تنفيذ حكم الإعدام في البحرين، والعديد منهم سجناء سياسيون”.
وأضافت أن “4 منهم استنفدوا استئنافهم القانوني ويمكن إعدامهم في أي وقت، وهم ماهر الخباز ومحمد رمضان وحسين موسي”.
والشبان الثلاثة هم ضحايا التعذيب. أجبروا علي التوقيع علي اعترافات كاذبة استخدمتها المحكمة لاحقاً لإدانتهم بحسب المنظمة.
وتدعو العريضة إلي “تحقيق عام وكامل في مزاعم التعذيب والاعترافات القسرية لأولئك المحكوم عليهم بالإعدام وتجريد المحاكم العسكرية من سلطتها لمحاكمة المدنيين”.
استؤنفت عمليات الإعدام في البحرين للمرة الأولي منذ سبع سنوات في بداية 2017 عندما أعدم ثلاثة من ضحايا التعذيب رمياً بالرصاص.
انتهي** 2344