قائد الثورة: ایران وروسیا قادرتان علي احتواء امیركا التی تشكل خطرا للبشریة

طهران / 7 ایلول / سبتمبر /ارنا- اكد قائد الثورة الاسلامیة ایة الله السید علی الخامنئی امكانیة تطویر التعاون بین ایران وروسیا فی القضایا العالمیة، معتبرا ان من مجالات التعاون الممكنة بین البلدین هو احتواء امیركا التی تشكل خطرا للبشریة.

وخلال استقباله الرئیس الروسی فلادیمیر بوتین والوفد المرافق له فی طهران الیوم الجمعة، اعرب سماحته عن امله فی ان تثمر القمة الثلاثیة فی طهران، واعلن تاییده لتصریحات بوتین حول ضرورة المزید من تطویر التعاون الثنائی وقال، ان تعاون ایران وروسیا فی الملف السوری یعد نموذجا بارزا وتجربة ممتازة عن التعاون الثنائی وتكریسا للتلاحم بالمعني الحقیقی للكلمة.
واعتبر قضایا سوریا انموذجا ناجحا لاحتواء امیركا وقال ان الامیركیین فی سوریا الان قد منیوا بهزیمة حقیقیة وفشلوا فی تحقیق مآربهم.
واستعرض سماحته اهداف امیركا فی بدایة الازمة السوریة لاسیما عقب الاطاحة بالحكومات العمیلة لامیركا فی مصر وتونس وقال ان الامیركیین حاولوا من خلال استغلال الاوضاع التی وقعت فی تلك الفترة فی الدول العربیة، للتعویض عن الضربة التی تلقوها فی مصر وتونس، فی سوریا عبر الاطاحة بالحكومة المؤیدة للمقاومة فیها لكنهم فشلوا الیوم فشلا ذریعا.
واعتبر سماحته الحظر المفروض علي ایران وروسیا وتركیا من قبل امیركا بانه نقطة مشتركة قویة جدا لتطویر التعاون فیما بینها وقال انه علي الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة وروسیا، ضمن تطویر التعاون السیاسی والاقتصادی بینهما، ان تتابعا بقوة التوافقات التی تم التوصل الیها فی قمة طهران.
واكد قائد الثورة علي ضرورة انجاز المبادلات والمعاملات الاقتصادیة خارج اطار الدولار .
واشار سماحته الي تصریحات الرئیس بوتین فیما یتعلق بالاتفاق النووی وقال ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة التزمت لحد الان بتعهداتها فی الاتفاق النووی ولكن الاوروبیین لم یعملوا بمسؤولیاتهم، وانه لامر غیر مقبول ان نلتزم نحن بشكل كامل بالاتفاق النووی لكنهم لا یلتزمون بتعهداتهم .
ووصف وجهات نظر الرئیس الروسی حول الاتفاق النووی بانها خیّرة وقال، ان الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة ستتخذ موقفا ازاء الاتفاق النووی یخدم مصالح وكرامة البلاد والشعب .
وتابع : رغم ان الامیركیین یثیرون قضیة الصواریخ الایرانیة وقضایا المنطقة ولكن الحقیقة هی ان قضیتهم مع الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة ابعد من هذه القضایا.
وافاد بان الامیركیین یحاولون منذ اكثر من 40 عاما القضاء علي الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لكننا تمكننا خلال هذه الفترة من تحقیق النمو اكثر من 40 ضعفا وان صمود الجمهوریة الاسلامیة والنجاحات التی حققتها تجسد نموذجا ناجحا اخر حول احتواء امیركا .
واكد سماحته علي وجود الارضیة لان تلعب روسیا دورا سیاسیا مؤثرا فی باقی قضایا المنطقة واشار الي الاوضاع المؤسفة للشعب الیمنی والمجازر التی ترتكب بحقهم من قبل السعودیین وقال، من المؤكد ان السعودیین لن یحققوا ای نتیجة فی الیمن ولن یتمكنوا من تركیع الشعب الیمنی المقاوم.
انتهي ** 2342