٠٨‏/٠٩‏/٢٠١٨ ١١:٥٤ ص
رمز الخبر: 83026267
٠ Persons
وزير الدفاع: امريكا تثير الفوضي في النظام الدولي

بكين/8ايلول/سبتمبر/ارنا- اكد وزير الدفاع واسناد القوات المسلحة في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد 'اميرحاتمي'، ان امريكا تثير الفوضي في النظام الدولي وتلجأ لاي وسيلة بما فيها استخدام الجماعات الارهابية لتحقيق اغراضها، ضاربة بمصالح باقي دول العالم عرض الحائط.

وخلال لقائه نائب رئيس اللجنة العسكرية المركزية لجمهورية الصين الشعبية الجنرال 'جانغ يوشيا' ، اشار العميد حاتمي اليوم السبت الي ما تقوم به امريكا علي الصعيد الدولي بما فيها انتهاك القوانين الدولية وشن الحرب التجارية وانسحابها من خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووي) و كذلك معاهدة باريس واكد ان كل هذه الممارسات تجسد انتهاك النظام الدولي وتقويض الامن العام.
واشار الي تصريحات سماحة قائد الثورة الاسلامية، واضاف ان سماحته اكد علي ان الصين تحظي بمكانة بالغ الاهمية في سياسة ايران الخارجية.
وتعليقا علي الاوضاع المعقدة والخطيرة التي تسود العالم، اكد ان منطقة غرب اسيا تحولت الي احدي بؤر الازمة في العالم في حين ان الارهاب و التطرف و الدعوات الانفصالية بدعم من اطراف اجنبية يسبب تفاقم هذه الازمات.
وفي جانب اخر من تصريحاته، قال ان الارهابيين كانوا قد احتلوا نحو تسعين بالمئة من اراضي سوريا الا ان الشعب السوري و القوات المسلحة قاومتا الارهابيين بمساعدة الدول الصديقة بما فيها ايران و روسيا و حزب الله.
وتابع قائلا ان دعم الصين لسوريا علي الصعيد الدولي لعب دورا مهما جدا حيث نشهد اليوم ان الارهابيين يقتربون من الفشل النهائي في سوريا.
واشار العميد حاتمي الي التعاون الاقليمي بين ايران و الصين بهدف ارساء اسس الامن و السلام في العالم داعيا القوات المسلحة الي تنفيذ البيان المشترك الشامل بين البلدين حول المشاركة الاستراتيجية في المجال الدفاعي.
يذكر ان العميد حاتمي وصل امس الاول الي الصين علي رأس وفد دفاعي كبير تلبية لدعوة من نظيره الصيني .
انتهي**1110**2344