الكيان الصهيوني يمنع أبناء عائلة عهد التميمي من مغادرةفلسطين

القدس المحتلة/ 9 ايلول/ سبتمبر/ ارنا - منع الكيان الصهيوني أفراد عائلة الفتاة عهد التميمي من السفر للخارج بقرار من دائرة التنسيق والارتباط الصهيونية في المناطق الفلسطينية.

وحسب صحيفة هارتس الصهيونية فإن جهاز الأمن العام (الشاباك) قال إنه تم منع عهد التميمي ووالديها وأحد إخوتها من دخول إسرائيل فقط.
وتم في تموز الماضي، الإفراج عن عهد التميمي ووالدتها ناريمان، بعد ثمانية أشهر من السجن، بعد إدانة عهد بالاعتداء علي جندي وعرقلة عمله، والتحريض، فيما أدينت الوالدة بتصوير ونشر الشريط الذي يوثق للحدث.
وقال باسم التميمي، والد عهد، لصحيفة 'هآرتس' إن الأسرة دعيت من قبل منظمات لحقوق الإنسان للقيام بجولة لقاءات في أوروبا. وتم التخطيط للسفر أمس الأول (الجمعة)، ولكن دائرة التنسيق والارتباط أبلغت العائلة قرار منعها من السفر. وقال باسم: 'هذه جولة من الاجتماعات المقررة مسبقا في بلجيكا وفرنسا وإسبانيا لمدة 20 يوما، وفي الأيام الأخيرة أبلغونا أن جميع أفراد الأسرة ممنوعون من السفر'.
وقال الأب إن هذا قرار تعسفي و'استمرار للاضطهاد السياسي لعهد وجميع أفراد العائلة'.
ووفقا للأب، بعد عيد راس السنة العبرية، ستعود العائلة لتطالب السلطات الصهيونية بالسماح لها بالسفر و سنطلب إزالة هذا الظلم وسندرس أيضًا التوجه إلي القضاء'.
انتهي **387** 1837