١١‏/٠٩‏/٢٠١٨ ٤:٠٧ م
رمز الخبر: 83030233
٠ Persons
لاريجاني : سنجتاز الظروف الاقتصادية الراهنة بحزم واقتدار

شيراز / 11 ايلول / سبتمبر / ارنا – اكد رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني علي جهود البرلمان وسائر المسؤولين في البلاد لاجتياز الظروف الاقتصادية الراهنة بقوة واقتدار.

جاء ذلك في تصريح ادلي به لاريجاني اليوم الثلاثاء خلال ملتقي وطني اُقيم بمحافظة فارس (جنوب) بمناسبة حلول ذكري عاشوراء الحسينية (ع).
واردف رئيس مجلس الشوري الاسلامي، ان الاستقرار الذي تنعم بها ايران اليوم مرهون بصمود ومقاومة الشعب في مواجهة هذه الظروف والمرحلة الحساسة؛ داعيا الجميع الي تظافر الجهود لحل المعضلات وتقويض اثار الضغوط المفروضة علي البلاد.
واكد ان التماسك والوحدة الوطنية ستبدّد آمال الاعداء وتدخل اليأس في قلوبهم.
وقال رئيس السلطة التشريعية في ايران، ان الاعداء يسعون وراء اثارة اجواء وفرض الضغوط الاقتصادية علي الجمهورية الاسلامية الايرانية؛ 'بما يستدعي في اتخاذ اجراءات حكيمة والتركيز في ضوء هذه التحديات علي دعم كافة الشرائح ولاسيما الضعيفة في المجتمع'.
وفيما شدد علي صمود ايران شعبا وحكومة وبرلمانا بوجه الغطرسة الامريكية، قال لاريجاني ان مشكلة هؤلاء لا تكمن في الموضوع النووي، وانما استقلال واركاع الشعب الايراني.
وخلص الي القول، انه 'ينبغي ان نبرهن لهؤلاء بأن منهج اتباع مذهب اهل البيت (ع) قائم علي الصمود، وانه لا يمكن اركاع من ينعم بتراث الامام الحسين (ع) اطلاقا'.
انتهي ** ح ع