اعتقال 23 فلسطينيا بالضفة واستهداف قوارب الصيادين بغزة

طهران / 12 ايلول / سبتمبر/ ارنا - اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأربعاء، 23 فلسطينيا خلال حملات دهم وتفتيش بمناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، كما صادر جنوده مبالغ مالية من مواطنين بذريعة 'الإرهاب'، فيما تم استهداف قوارب الصيادين في بحر غزة.

وخلال حملات الدهم بالضفة، تم اقتحام منازل العديد من المواطنين، حيث فتش جنود الاحتلال المنازل وعبثوا بمقتنياتها وكسروا بعض الممتلكات واستجوبوا قاطنيها.
وذكر جيش الاحتلال في بيانه، أنه اعتقل 23 فلسطينيا نسب لهم شبهات المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد الجنود والمستوطنين، حيث جري تحويلهم للتحقيق لدي الأجهزة الأمنية، كما صادر مبالغ مالية تقدر بآلاف الشواقل.
ويعتقل جيش الاحتلال بصورة شبه يومية فلسطينيين يصفهم بأنهم 'مطلوبون لأجهزة الأمن للاشتباه في ضلوعهم في ممارسة الإرهاب والإخلال بالنظام العام والقيام بأعمال شغب'.
ميدانيا في قطاع غزة، طاردت بحرية الاحتلال، صباح اليوم، قوارب الصيد الفلسطينية، وفتحت نيران رشاشاتها تجاهها، في عرض بحر النصيرات وسط القطاع.
كما نفذت قوة من جيش الاحتلال إطلاق نار تحذيري علي عدد من الفلسطينيين الذين حاولوا تخريب السياج الحدودي في شمال القطاع، دون التبليغ عن إصابات.
في قضاء القدس، تعرضت قاعدة عسكرية بساعات الليل، لإلقاء عبوة أنبوبية قرب بلدة أبو ديس، دون وقوع إصابات.
وبحسب مزاعم الاحتلال، فإن العبوة أحدثت أضرارا في بوابة القاعدة العسكرية التابعة لحرس الحدود، مشيرا إلي أن 'قوات معززة من الجيش قامت بتمشيط المنطقة بحثا علي المهاجمين'.
المصدر : المركز الفلسطيني للاعلام
انتهي ** 1837