ايران والصين ستتفوقان علي الصعوبات بالتعاون مع بعضهما البعض

بكين/15ايلول /سبتمبر/إرنا – قال وزير الشؤون الدولية في حزب الصين الشيوعي سانغ تاغو مساء السبت إنّ للصين وايران دورا هاما في العصر الجديد وستتعاون بكين وطهران لمواجهة التحديات والصعوبات.

وخلال إجتماع له بكمال خرازي رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية الايرانية في بكين لفت تاغو الي العلاقات التاريخية والحضارية بين البلدين واصفاً التطورات والتغييرات التي شهدها العالم بأنها لم يسبق لها مثيل.
وأكّد وزير الشؤون الدولية في حزب الصين الشيوعي علي مدي تأثير البلدين في منطقتيهما وضرورة تعاونهما الثنائي لحسم مشاكل بعضهما البعض.
وأضاف تاغو بأنّ علي الدولتين أن تضعا مشروعاً يحمل طابعاً شرقياً يمنع فرض الدول ذات الحضارة التاريخية الأقل أن تفرض أنظمتها السياسية علي الآخرين وتدّعي زعامة العالم.
ومن جانبه لفت كمال خرازي الي الأجواء الطيبة والودية التي تسود العلاقة بين البلدين منوهاً الي تنمية مشروع ميناء جابهار(جنوب شرق ايران) وميناء غوادر الذي يربط المنطقة بالعراق وسوريا انتهاء حتي شواطي البحر الابيض المتوسط.
كما تطرق الجانبان خلال اللقاء الي قضية الطاقة ونقلها عبر انبوب السلام والي مواصلة الصين شراء النفط الايراني والحفاظ علي الإتفاق النووي.
هذا و تم خلال اللقاء تبادل وجهات النظر حول مستقبل علاقات البلدين.
انتهي** ع ج** 1837