الحجيج الايرانيون أدّوا شعائر الحج هذا العام مستعرضين نزاهة الشخصية الايرانية

طهران/16ايلول/سبتمبر/إرنا – أصدر ممثل سماحة قائد الثورة الاسلامية في شؤون الحج حجة الاسلام علي قاضي عسكر بياناً أشاد فيه بتصرف وسلوك الحجاج الايرانيين الذين ادّوا هذا العام شعائر الحج مبتعدين عن أية أفعال أو أقوال باعثة الي الفرقة وملتزمين بآداب الحج ومستعرضين الأدب وكرامة الشخصية الايرانية.

ونقلاً عن قسم العلاقات العامة لبعثة سماحة قائد الثورة الاسلامية جاء في البيان: إنّ آخر دفعة من الحجيج الايرانيين قد عادوا الي بلاد بعد أدائهم مناسك الحج وبعد أن استعرض جميع حجاج ايران الاسلامية سلوكاً حافلاً بالكرامة والعزة.
كما أشار البيان الي المشاركة الايرانية المتسمة والمتحلية بالآداب الاسلامية وآداب الحج، ما جعل حجاج هذا العام اسوة لباقي الحجيج خلال تواجدهم في مسجد النبي والمسجد الحرام ومشاركتهم في صلوات الجماعة والأوساط الدينية وإهتمامهم البالغ بتلاوة القرآن والإبتهال الي الله تعالي في مراسم دعاء عرفة وأدعية كميل والندبة وعدم قيامهم بالتجول في الاسواق للتبضع وإقامتهم لمراسم البراءة من المشركين ومراعاتهم النظم والإنضباط.
وأكّد قاضي عسكر علي إبتعاد الحجاج الايرانيين عن أيّ تصرف ينمُّ عن فرقة أو يبعث الي فرقة دينية، واصلين أفئدتهم بالبارئ تعالي ساعين الي توظيف شعائر الحج الي طقوس تُحدِث في نفوسهم تحوّلاً روحياً وأخلاقياً وتغيّر نمط حياتهم لتكون مزدانة بالكرامة والعزة الاسلامية.
وشكر قاضي عسكر خلال البيان سماحة قائد الثورة الاسلامية دامت بركاته علي دعمه للبعثة معرباً عن شكره وتقديره لجميع من شاركوا في حج هذا العام من شيعة وسنة واصفاً البعثة بأنها كانت خادمة لأهل بيت النبي صلوات الله عليه.
انتهي** ع ج** 1837