الرئيس الايراني يدعو المسؤولين الي متابعة عاجلة لحادث طريق مدينة كاشان

طهران/18ايلول/سبتمبر/إرنا – نعي الرئيس الايراني حسن روحاني وفاة عدد من المواطنين في حادث مروري مفجع في الطريق بين مدينتي نطنز وكاشان الواقعتين في محافظة إصفهان وسط البلاد مطالباً محافظ اصفهان ومسؤولي هذه المحافظة بالمتابعة العاجلة والفورية للحادث ومعالجة الجرحي وإسعافهم في اسرع وقت.

ونقلاً عن الموقع الاعلامي لرئيس الجمهورية جاء في رسالة روحاني: إنّ الحادث المؤلم والمفجع الذي شهدناه إثر إصطدام حافلة ركاب وصهريج حامل للوقود في الطريق الواصل بين مدينتي نطنز وكاشان والذي أدّي الي مصرع عدد من المواطنين وإصابة البعض منهم بجروح، قد أشعرنا جداً نحن وجميع الشعب الايراني بالحزن والأسي.
وقدّم رئيس الجمهورية في رسالته، التعازي لاُسر الضحايا داعياً الله تعالي لهم بالرحمة ولذويهم بالصبر وللمصابين بالشفاء العاجل.
وأعرب روحاني عن أسفه حيال هذا الحادث داعياً المسؤولين الي زيادة انتباههم واهتمامهم لعدم تكرار مثل هذه الأحداث الجارحة للمشاعر.
علماً بأنّ الحافلة التي انطلقت من طهران نحو مدينة كرمان إصطدمت مساء أمس الإثنين عند الساعة ال11والنصف بالتوقيت المحلي بصهريج حامل للوقود ما أدي الي انقلاب الحافلة وإشتعال النار بسبب الوقود المحمول في الصهريج ما تسبب في وفاة 19 شخصا واصابة 27 اخر بجروح.
انتهي** ع ج** 1837