٢٢‏/٠٩‏/٢٠١٨ ٨:٢٨ ص
رمز الخبر: 83039279
٠ Persons
الرئیس روحانی: العالم یرفض سیاسة امریكا المتفردة

نیویورك/22ایلول/سبتمبر/ارنا- اكد رئیس الجمهوریة الاسلامیة حجة الاسلام حسن روحانی ان مزاعم امریكا بشأن دعمها للشعب الایرانی فارغة تماما و تتسم بالنفاق و اضاف ان غالبیة دول العالم ترفض سیاسة امریكا المتفردة وفرض ارائها علی الاخرین.

وفی مقال نشرته صحیفة 'واشنطن بوست' الامریكیة، اضاف الرئیس روحانی انه عندما اعلن الرئیس الامریكی فی الثامن من ایار/مایو الماضی انسحابه من خطة العمل المشترك الشاملة (الاتفاق النووی) كان هناك خیاران امامی؛ الاول الاعلان عن انسحابنا ایضا من الاتفاق النووی والذی كان یؤدی الی المزید من اثارة الفوضی وعدم الاستقرار فی المنطقة و الثانی اعطاء مهلة عدة اسابیع لباقی الاعضاء بالاتفاق للتعویض عن تداعیات انسحاب امریكا منه باعتباره اتفاقا جاء نتیجة جهود مكثفة و مفاوضات معقدة علی مدی 12 عاما و انا اخترت الخیار الثانی للحفاظ علی السلام و الامن علی الصعیدین الاقلیمی و الدولی و من منطلق احترام حقوق الانسان و القوانین الدولیة .
واضاف ان امریكا و بعد انسحابها من الاتفاق النووی كانت تتوقع اجراء مماثلا من ایران و كانت تظن انه سیكون بعد ذلك بمقدورها تشكیل تحالف دولی ضد ایران لاعادة فرض العقوبات علیها إلا ان مبادرتنا باعطاء مهلة لاوربا قلبت الحسابات الامریكیة و من جانب اخر ان عقد جولات من المفاوضات بین ایران وسائر اعضاء الاتفاق النووی و تاكید الاعضاء علی الحفاظ علی الاتفاق ادی الی المزید من عزلة امریكا.
انتهي**1110**س.ر