جريمة الأهواز «البشعة والجبانة» تكشف خواء محور الشرّ وضعفه في كافة الجبهات

الدوحة/22ايلول/سبتمبر- ادان ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير في البحرين في بيان الاعتداء الارهابي الذي استهدف اليوم السبت الاستعراض العسكري للقوات المسلحة الايرانية في مدينة اهواز مركز محافظة خوزستان جنوبي غرب البلاد واصفا هذه الجريمة بالبشعة والجبانة.

وجاء في هذا البيان انه ما زال محور الشرّ والاستكبار يمني بالهزائم الموجعة الواحدة تلو الأخري في كلّ الجبهات التي فتح فيها معاركه، حتي ضاقت خياراته الإجراميّة؛ فعمد عبر أذنابه إلي تنفيذ هجوم إرهابيّ في منطقة الأهواز بالجمهوريّة الإسلامية في إيران، سقط علي إثره عدد من الشهداء والجرحي، وذلك في أثناء الاستعراض العسكريّ في الذكري السنويّة للحرب المفروضة في مطلع الثمانينيّات من القرن الماضي .
واضاف البيان : 'إنّنا في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير، وإذ ندين هذا الاعتداء الجبان والحاقد علي الجمهوريّة الإسلاميّة، نحمّل مسؤوليّة هذه الجريمة البشعة لراعية الاٍرهاب العالميّ الشيطان الأكبر «أمريكا» وأذنابها في المنطقة كالنظام السعوديّ التكفيريّ المتسلّط في شبه الجزيرة العربيّة، ونؤكّد أنّ الوقائع تظهر أنّ الحرب علي الجمهوريّة الإسلاميّة لم تعد بالوكالة إنّما الأيدي الأمريكيّة صارت تخوضها بشكل مباشر، والسعوديّون التكفيريّون لا يزالون يبثّون الفكر الدمويّ الإجراميّ في المنطقة والعالم'.
وشدد البيان: 'باسم ائتلاف 14 فبراير والشعب البحرانيّ نعرب عن كامل تضامننا ووقوفنا مع الجمهوريّة الإسلاميّة قيادة وحكومة وشعبًا، ومساندتنا التامّة لها في أيّ إجراء تتخذّه ضدّ منفذي هذا العدوان الإرهابي الجبان، ونتقدّم بخالص العزاء والمواساة للمقام المعظّم لقائد الثورة الإسلاميّة سماحة أية الله السيّد علي الخامنئي، وللقوّات الأمنيّة والعسكريّة، ولذوي الشهداء، وللشعب الإيرانيّ البطل، ونهنّئ الشهداء بهذا الفوز العظيم والتحاقهم بركب أبي الأحرار الإمام الحسين (ع)'.
انتهي**2018**س.ر