روحاني سيحمل رسالة السلام والصداقة من الشعب الايراني للعالم

طهران/ 22 ايلول/ سبتمبر- سيشارك رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الاسبوع الجاري في الاجتماع السنوي للجمعية العامة للامم المتحدة ليشرح في كلمة له مواقف ايران ازاء اهم القضايا الاقليمية و العالمية .

ويري الخبراء واصحاب الرأي ان الرئيس روحاني سيحمل خلال زيارته هذه رسالة السلام والصداقة من الشعب الايراني للعالم اجمع.
وفي هذا المجال قال استاذ العلاقات الدولية 'محمد جواد حق شناس' ان الرئيس روحاني سيحمل رسالة الاستقلال والحرية لجميع العالم ويؤكد موقف ايران من نكوث ترامب للعهد وانسحاب اميركا من الاتفاق النووي الذي يعتبر اتفاقا دوليا .
واوضح ان الرئيس روحاني سيدافع في كلمته عن حقوق الشعب الايراني الداعي للسلام.
فيما قال النائب سيد حسين نقوي حسيني في هذا المجال ان هذا الاجتماع سيكون فرصة ليتطرق خلالها الرئيس روحاني الي موقف ايران من القضايا الراهنة في المنطقة والعالم ويتشاور مع رؤساء سائر الدول المشاركين في الاجتماع.
ووصف هذا الاجتماع بانه فرصة مهمه جدا لادانة اجراءات اميركا الظالمة وانتهاكها السافر للاتفاق النووي وسحقها لجميع القوانين والاعراف الدولية.
علي الصعيد ذاته قال علي خرم خبير العلاقات الدولية ان الرئيس روحاني سيقدم تقريرا شاملا حول خطة العمل المشترك الشاملة وسيتطرق الي تداعيات الانسحاب الاحادي لاميركا من الاتفاق النووي وانتهاك ترامب لحقوق الشعب الايراني.
واوضح ان مشاركة الرئيس روحاني في هذا الاجتماع ستزيد الضغوط الدولية علي ترامب وستفرض عليه المزيد من العزلة.
انتهي**س.ر