الوفاق البحرينية: ندين العمل الإرهابي في اهواز ونتضامن مع الضحايا

طهران/23ايلول/سبتمبر/ارنا- أدانت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية في البحرين العمل الإرهابي الذي وقع في مدينة اهواز وراح ضحيته عشرات الأبرياء.

وأكدت الوفاق ان موقفها الثابت في رفض وإدانة كل الأعمال الإرهابية التي يقوم بها أعداء الاسلام والإنسانية في كل مكان مشددةً علي أن أعمال الإرهاب والجرائم البشعة التي تستهدف الأبرياء تسعي لمحاربة الحياة وتدمير الإنسانية والقضاء علي الأمل وتعكس حجم الهزيمة والانهيار لدي القائمين عليها.
وأبدت الوفاق تعازيها إلي الشعب الإيراني وحكومته وخصت بذلك أهالي اهواز الكرام وتمنت الرحمة للشهداء والشفاء للمصابين.
واختتمت بالقول إن الإرهاب لا دين ولا وطن له وإن أخطر ما يهدد الإنسانية اليوم احتضان ورعاية وتمويل الإرهاب والتبرير له.
من جانبه أدان ائتلاف شباب ثورة الـ 14 من فبراير الهجوم الإرهابي علي العرض العسكري في مدينة أهواز في إيران محملا المسؤولية للولايات المتحدة الأمريكية التي قال إنها راعية الإرهاب العالمي وأتباعها في المنطقة ومن ضمنهم النظام السعودي.
وقال الائتلاف في بيان له إن الحرب ضد إيران ما عادت بالوكالة حيث أن الأيادي الأمريكية باتت تخوضها بشكل مباشر فيما تبث “السعودية والتيارات التكفيرية الفكر الإجرامي في المنطقة”.
كما أعرب الائتلاف عن تضامنه ووقوفه إلي جانب إيران قيادة وحكومة وشعبا، متقدما بالعزاء والمواساة لقائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي الخامنئي والقوات الأمنية العسكرية ولذوي الشهداء.
المصدر: اللؤلؤة
انتهي**1110 ** 1837