رفع شكوي ضد قناة ايران اينترنشنال عبر آفكام أفضل خيار أمام ايران

لندن/23ايلول/سبتمبر/إرنا – إعتبرت الخارجية البريطانية اليوم الأحد لجوء ايران الي رفع شكوي ضد قناة ايران اينترنشنال التلفزيونية عبر الجهة المشرفة علي النشاط الاعلام البريطاني المعروفة ب«آفكام» أفضل خيار متاح أمام طهران.

ورداً علي سؤال وجّهه مراسل وكالة إرنا قال المتحدث باسم الخارجية البريطانية بأنّ وزارة الخارجية الايرانية أعلنت احتجاجها و استيائها حيال الإجراء الذي قامت به قناة ايران اينترنشنال باجرائها لقاء مع المتحدث باسم جماعة ' الأحواز' الارهابية التي تبنت مسؤولية الحادث الدموي في مدينة أهواز جنوب غرب ايران وذلك في مذكرة سلمتها للقائم بأعمال السفارة البريطانية في طهران.
واعتبر المتحدث باسم الخارجية البريطانية أنّ ما صرّح به السفير الايراني لدي لندن «حميد بعيدي نجاد» بقيام ايران برفع شكوي ضد هذه القناة عبر «آفكام» يعتبر أفضل خيار أمام ايران.
يُذكر بأنّ مدينة أهواز الايرانية تعرضت لهجوم إرهابي أطلق خلاله إرهابيو هذه الخلية النار علي المواطنين خلال حفل إستعراض عسكري ما أّدي الي استشهاد 25 مواطناً وإصابة 60 آخر.
لكنّ قناة ايران اينترناشنال قامت بعد دقائق من الحادث باجراء لقاء تلفزيوني مع المتحدث باسم هذه الزمرة التي تحظي بتمويل من دول اقليمية وقامت ببثه.
وكتب السفير الايراني لدي لندن في حسابه علي موقع التويتر بأنّ إجراء هذه القناة لقاء مع المتحدث باسم هذه الزمرة الارهابية كان عملاً وقحاً.
وندّدت السفارة الايرانية لدي لندن بهذا الاجراء مطالبة «آفكام» المشرفة علي الاعلام البريطاني بمعاقبة هذه القناة التلفزيونية لأنها روّجت بفعلتها هذه للإرهاب والعنف.
انتهي** ع ج** 1837