لجنة تحقيق عسكرية تدرس القضايا الأمنية بشان الهجوم الارهابي في اهواز

اهواز / 23 ايلول / سبتمبر / ارنا – قال حاكم مدينة اهواز (بمحافظة خوزستان - جنوب غرب) 'جمال عالمي نيسي' ان القضايا الامنية الخاصة بالهجوم الارهابي الذي وقع امس في اهواز وُضعت قيد التحقيق من قبل لجان خبراء لدي الجيش وحرس الثورة الاسلامية وهيئة الاركان العامة للقوات المسلحة.

وفي تصريح للصحفيين اليوم الاحد علي هامش الاجتماع التنسيقي الخاص بتنظيم مراسم تشييع شهداء هجوم اهواز الارهابي، اوضح عالمي نيسي ان فرق الخبراء هذه تحقق حاليا في نقاط القوة والضعف حول القضايا الأمنية خلال استعراض القوات المسلحة في اهواز؛ مردفا ان نتائج التحقيق سيتم الاعلان عنها لاحقا.
من جانبه قال المساعد التنسيقي لمقر ولي عصر (عج) التابع لحرس الثورة الاسلامية في محافظة خوزستان 'العقيد ميرعبد الرضا حاجتي' في تصريح للصحفيين ايضا، ان 22 شهيدا من اجمالي شهداء الحادث الارهابي في اهواز كانوا عسكريين.
واوضح العقيد حاجتي قائلا ان شهيدين اثنين كانوا من الجيش وشهيدا واحدا كان من الجنود المنتسبين الي قوي الامن الداخلي، بالاضافة الي 19 شهيدا آخرين من قوات الحرس الثوري.
واردف القائد العسكري في محافظة خوزستان، ان الارهابيين الذين نفذوا الهجوم كانوا 4 عناصر؛ قتل 3 منهم في مقر الحادث الارهابي فيما لقي العنصر الارهابي الرابع حتفه في المستشفي.
انتهي ** ح ع