المتشدقون بحقوق الانسان لايتورعون عن اطلاق النار علي النساء والاطفال

طهران/23ايلول/سبتمبر- قال قائد جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد عبدالرحيم موسوي في بيان اصدره عقب الاعتداء الارهابي الذي وقع يوم امس السبت في مدينة اهواز الايرانية جنوب غرب البلاد ان المرتزقة وعبدة المال وعلي الرغم من تشدقهم بحقوق الانسان اظهروا بانهم ليسوا الا منافقين لايتورعون حتي عن اطلاق النار علي النساء والاطفال وسائر المواطنين من اجل تحقيق اهدافهم البشعة.

واشار هذا البيان الي حقد وعداء هؤلاء ضد الشعب الثوري الايراني مؤكدا ان الاعداء يجب ان يعلموا بان الشعب الايراني وكوادر القوات المسلحة الايرانية خاصة جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية لن يتراجعوا عن مسيرتهم الشريفة وانهم سينتصرون علي جميع الاعداء كما في السابق من خلال الاتكال علي الوعد الالهي ' إِنْ تَنْصُرُوا اللَّهَ يَنْصُرْكُمْ'.
وقدم العميد موسوي مواساته وتعازيه الي عائلات الشهداء الكرام سائلا الباري تعالي الشفاء العاجل لجرحي هذا الحادث الارهابي .
انتهي**2018**س.ر