الروس يعرفون أنهم لن ينجحوا في سوريا بدون إيران

طهران/ 24 ايلول/ سبتمبر/ ارنا - قال السفير الإيراني السابق لدي روسيا، إن موسكو تعرف أنه بدون تعاون طهران، لن تنجح في سوريا، وإن إثارة الاجواء حول الخلافات بين البلدين تجري من قبل التيارات الغربية التي تتضرر من تناغم إيران وروسيا.

وقال 'سيد محمود رضا سجادي' في مقابلة مع مراسل إرنا حول مستقبل العلاقات الإيرانية الروسية في سوريا، إن آفاق التعاون بين البلدين واضحة جدا ليس فقط في سوريا ولكن أيضا في المنطقة بأسرها. ليس لدي إيران مصالح وتهديدات مشتركة مع أي بلد في المنطقة بقدر روسيا.
وتابع: روسيا وإيران لهما مصالح وتهديدات مشتركة في باكستان وأفغانستان، وخاصة في الحرب ضد الإرهاب، داعش والتطرف في البلدين. تريد طهران وموسكو تعزيز أمن ووحدة هذه الدول.
وأكد السفير الإيراني السابق لدي روسيا، أن إيران وروسيا معرضتان لمخاطر أمنية في المنطقة، وقال إن دولتين في آسيا الوسطي تشعران بالقلق إزاء انتشار التطرف والمخدرات المدعوم من قبل السياسات الأمريكية.
كما قال سجادي إن إيران وروسيا تتقاسمان نفس المصالح والتهديدات وتعارضان وجود دول أجنبية في بحر قزوين. في القوقاز و العراق وسوريا، يشترك البلدان أيضا في المصالح والتهديدات المشتركة، ويمكن أن يشكلان تحالفا جيدا بعضهما للبعض الاخر.
وصرح : لقد مارسنا هذه المسألة في سوريا وكنا ناجحين جدا، وبعد ذلك ، سيكون لنا دور كبير في استقرار ومستقبل إعادة إعمار سوريا.
انتهي** 2344