٢٥‏/٠٩‏/٢٠١٨ ٧:٣٢ ص
رمز الخبر: 83043135
٠ Persons
تحالف الفتح يدين الاعتداء الارهابي في اهواز

بغداد/25 ايلول/سبتمبر/ارنا-ادان تحالف الفتح، العدوان الارهابي الاخير ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية في مدينة اهواز.

ودان المتحدث الرسمي بأسم التحالف في بيان له بهذا الخصوص، بشدة العدوان الارهابي الذي تعرض له استعراض عسكري حضرته فعاليات شعبية في مدينة اهواز الايرانية، و'نعتقد ان هذا الهجوم يستبطن همجية واجرام المشروع الذي يستهدف نظام الجمهورية الاسلامية وشعبها'.
واشار احمد الاسدي الي 'ان هذه الاساليب والهجمات الارهابية لن تهز نظام الثورة ولن تزعزع استقرار جمهوريتها، ولن توقف استمرار زخمها في الوقوف الي جانب الشعوب المستضعفة في مواجهة اساليب الاحتواء الامني والعسكري والاقتصادي والسياسي، الذي تتعرض له، بهدف ثنيها عن مواقفها الانسانية والاسلامية الشجاعة'.
واوضح مؤكدا، 'لن تتمكن هذه الهجمات ومن يقف خلفها من اضعاف الموقف الاستراتيجي للجمهورية الاسلامية في حماية المصالح والثوابت الثورية، والحفاظ علي زخم استمرار خط مقاومة المشروع الاستكباري وسياسة الهيمنة المتبعة ضد الشعوب الطامحة نحو الحرية والعدالة'، مشيرا بالقول، 'نحن علي ثقة ان قيادة الثورة ومشروعها الرسالي سيكونان بالمرصاد لمشاريع التآمر والعدوان'.
ويذكر ان العمل الارهابي، الذي استهدف صباح السبت الماضي استعراضا عسكريا في مدينة اهواز الايرانية، بمناسبة الذكري السنوية الثامنة والثلاثين لقيام نظام صدام بشن حربه العدوانية ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية في عام 1980، واوقع عشرات الشهداء والجرحي، قوبل بردود فعل عراقية غاضبة ومستنكرة من قبل مختلف القوي والشخصيات والفاعليات السياسية والاجتماعية والثقافية والاكاديمية المختلفة، في ذات الوقت الذي انطلقت تحذيرات من مخاطر تمرير الاجندات والمشاريع التي يراد منها اقحام المنطقة في المزيد من الفوضي وضرب الاستقرار الذي تتمتع به بعض الدول، ومنها الجمهورية الاسلامية الايرانية، وبالتالي ارغامها علي التخلي عن مواقفها المبدئية في دعم الشعوب والبلدان المضطهدة.
انتهي ع ص ** 2342