القطاع الخاص العراقي يؤكد تعاونه مع ايران

طهران / 25 ايلول / سبتمبر / ارنا – قال رئيس أتحاد الغرف التجارية العراقية 'جعفر الرسول الحمداني'، انه في حال واجهت ايران اي نوع من الضغوط والحظر او الحرب سيقف العراق بما يشمل الشعب والحكومة والقطاع الخاص الي جانبها.

الحمداني، اضاف اليوم الثلاثاء خلال الاجتماع التجاري المشترك بين ايران والعراق الذي استضافته غرفة التجارة الايرانية، قائلا انه 'في تلك الفترة التي تخلي العالم اجمع عنّا، هرعت ايران الينا ولم تدخر جهدا في دعم العراق'.
واكد رئيس اتحاد الغرف التجارية العراقية ان 'اليوم وفي مرحلة ما بعد الانتصار علي الجماعات الارهابية، فإنه ينبغي الاعتزاز بالفضل الايراني علي العراق'.
واردف الحمداني قائلا، ان القطاع الخاص العراقي، والي جانب المواقف السياسية للحكومة، يري من واجبه ان يواصل التعاون مع الجمهورية الاسلامية ولن يرضي بفرض الحظر علي الشعب الايراني.
وشدد علي ان الهدف الرئيس من التعاون مع ايران لا يقتصر علي الجانب الاقتصادي فحسب، 'وانما نحن بصدد توسيع هذه العلاقات'.
واشار المسؤول التجاري العراقي الي محاولات امريكا بهدف الاخلال في سوق العملة الصعبة الايرانية؛ مبينا ان هناك اساليب عديدة فيما يخص تحويلات العملة الصعبة وعلي سبيل المثال يمكن توظيف البنوك المحلية في هذا الخصوص.
واردف القول، انه في حال موافقة القطاع الخاص الايراني، هناك بعض البنوك التي ترغب في تاسيس مصارف مشتركة مع ايران.
الي ذلك، وصف رئيس غرفة التجارة الايرانية 'غلامحسين شافعي' العلاقات بين ايران والعراق بأنها 'ستراتيجية'؛ مصرحا ان العراق يشكل اولوية تجارية بالنسبة للجمهورية الاسلامية الايرانية.
واضاف شافعي خلال الاجتماع التجاري المشترك اليوم، قائلا ان القطاع الخاص الايراني يرغب في تقديم خبراته الي رجال الاعمال (العراقيين) والمساهمة في مسيرة التنمية لهذا البلد.
ودعا رئيس غرفة التجارة الايرانية مسؤولي الشؤون السياسية في كلا البلدين الي توفير الظروف والارضيات المناسبة لتعزيز العلاقات الاقتصادية والتعاون بين القطاعين الخاص العراقي والايراني.
وفي السياق، نوّه المسؤول التجاري الايراني بفرص التعاون المتاحة للبلدين في مجالات عديدة بما فيها الصناعات البتروكيميائية، والنقل والسياحة العلاجية والبيئة والسيارات والاتصالات والخدمات الهندسية والتنكولوجيا.
وبحسب الاحصائيات الصادرة عن مؤسسة التنمية التجارية الايرانية، فقد بلغ حجم التعامل التجاري بين ايران والعراق خلال العام الماضي 6 مليارات و502 دولار.
انتهي ** ح ع