الرئيس روحاني: مستعدون للتعاون مع ارمينيا في مجال مقايضة الطاقة

نيويورك / 26 ايلول / سبتمبر /ارنا- اكد الرئيس الايراني حسن روحاني علي تنمية العلاقات الاقتصادية مع ارمينيا بموازاة العلاقات السياسية، معلنا استعداد ايران للتعاون في مجال مقايضة الطاقة.

وخلال استقباله رئيس الوزراء الارميني نيكول باشينيان في نيويورك الثلاثاء علي هامش اجتماع الدورة 73 للجمعية العامة للامم المتحدة، قال الرئيس روحاني، ان الطاقات الواسعة بين البلدين تستوجب الارتقاء بالعلاقات الاقتصادية بموازاة العلاقات السياسية، ونحن نولي الاهمية للاتصال مع ارمينيا وجورجيا للوصول الي البحر الاسود وان ممر 'الجنوب –شمال' يحظي باهمية فائقة في هذا المجال.
واكد استعداد طهران من ناحية الخدمات التقنية والهندسية لاكمال هذا الممر الحيوي وقال، ان من الضروري تعزيز التعاون بين القطاعات الخاصة في البلدين ونحن علي استعداد لتشجيع انشطة التجار (الايرانيين) في ارمينيا وان نوفر تسهيلات للاستثمارات الارمينية (في ايران).
من جانبه اكد رئيس الوزراء الارميني استعداد بلاده لتطوير التعاون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية وقال، انه يجب الاستفادة من جميع الطاقات في مسار تعزيز التعاون وايجاد قفزة في العلاقات خاصة في المجال الاقتصادي.
واضاف، انه ينبغي التخطيط لمشاريع جديدة لتنمية التعاون وقد حان الوقت لتنفيذ الاتفاقيات الواسعة بين البلدين خاصة في مجال مقايضة الطاقة.
كما اعلن باشينيان رغبة بلاده بالتعاون في مجال ممر المواصلات الجديد الذي يربط ارمينيا بالخليج الفارسي.
ووجه رئيس وزراء ارمينيا الدعوة للرئيس روحاني لزيارة بريفان.
انتهي ** 2342