لتنسيق عمل المجتمع الدولي في مجال مكافحة الإرهاب

بكين/ 30 ايلول/ سبتمبر/ ارنا - اشار المحلل الصيني والأستاذ في كلية العلاقات الخارجية في بكين، إلي أعمال الإرهابيين في جميع أنحاء العالم، وقال إن علي العالم أن يعمل علي مكافحة الإرهاب .

وأشار 'فو بينغ بانج' في مقابلة مع إرنا اليوم الأحد، الي الاعتداء الإرهابي الجبان في مهاجمة العرض العسكري للقوات المسلحة في أهواز، قائلاً إن القضاء علي الإرهاب يتطلب تعاونا أكبر من المجتمع الدولي.
ووصف نائب مدير معهد الدراسات الدولية والاستراتيجية في بكين، إيران، بأنه من ضحايا الإرهاب، قائلا إن الإرهاب، بدعم من بعض القوي الغربية، يسعي إلي خلق انعدام الأمن في العالم ، وما يمكن عمله لوقف هذه الظاهرة هو الدعم العالمي.
وفي إشارة إلي العراقيل الغربية امام المكافحة العالمية للإرهاب، قال إنه لا ينبغي وضع أي عقبة امام الحرب ضد الإرهاب في العالم.
و أكد المحلل الصيني والأستاذ في كلية العلاقات الخارجية في بكين، أن الصين كانت دائما معارضة للإرهاب علي الصعيد الدولي، كما أنها ساهمت كثيرا في مكافحة الإرهاب منوها إلي أن الحكومة الصينية أدانت رسميا حادث أهواز الإرهابي .
يذكر ان عناصر ارهابية من زمرة ارهابية انفصالية شنت يوم السبت 22 سبتمبر هجوما علي مراسم اقيمت في مدينة اهواز لمناسبة بدء اسبوع الدفاع المقدس ذكري الحرب العدوانية التي شنها نظام صدام ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية (1980-1988).
واسفر الهجوم الارهابي عن استشهاد 24 شخصا وجرح نحو 60 اخرين من المواطنين والعسكريين الحاضرين والمشاركين في المراسم.
انتهي** 2344