مساعد وزير النفط يعلن زيادة عدد زبائن النفط الايراني

طهران/5كانون الثاني/يناير- قال مساعد وزير النفط في الشوون الدولية والتجارة الايراني 'امير حسين زماني نيا' ان عدد زبائن النفط الايراني ازداد اكثر من ذي قبل بسبب التنافس في السوق وحرص الزبائن للحصول علي مزيد من الارباح.

واشار زماني نيا في تصريح له اليوم السبت بشان الظروف السائدة في مجال صناعة النفط الايرانية بعد انسحاب اميركا من الاتفاق النووي وفرض الحظر علي قطاع النفط الايراني، اشار الي ان وزارة النفط بكافة المؤسسات اتاتابعة لها حشدت طاقاتها لمواجهة الحظر؛ مبينا ان بيع النفط يعتبر اهم اولوية بالنسبة لهذه الوزارة من اجل الحفاظ علي حصة ايران في سوق النفط والتي اكتسبت بعد انجاز هذه الخطة بصعوبة.
واكد ان وزارة النفط تسعي جاهدة لبيع اكثر حجما من النفط وتوفير الموارد المالية للبلاد؛ مضيفا ان الشركة الوطنية للنفط تمكنت من ايجاد الآليات بهدف بيع النفط علي مدي اربعة عقود من الحظر المفروض ضد ايران.
واضاف انه بالرغم من الضغوط التي تمارسها اميركا لفرض القيود علي السوق النفط الايراني فان عدد زبائن النفط الايراني ازداد بصورة كامنة وعلي ضوء وجود التنافس في السوق.
وبشأن الالية المالية الخاصة (SPV) لتسهيل عملية التجارة بين ايران والشركات الاوروبية قال زماني نيا : ان هذه الالية سيتم تنفيذها وستكون عنصرا مساعدا؛ مردفا ان عجز اوروبا في مواجهة الحظر الاميركي الاحادي ضد ايران ادي الي ايجاد هذا الوعي العميق لدي اوروبا بان ينبغي لها ان لا تكون رهينة اقتصاديا وسياسيا لاميركا، الامر الذي سيساهم في تغيير العلاقات بين اوروبا واميركا من ناحية الكم وانخفاض النفوذ السياسي – الاقتصادي لاميركا في اوروبا وسائر مناطق العالم.
وبشان التفاوض مع باكستان لتصدير الغاز الايراني الي هذا البلد صرح ان الحكومة الباكستانية الجديدة تتابع قضية استيراد الغاز من ايران وقد اعلنت ارادتها السياسية في تطوير العلاقات الاقتصادية مع ايران.
انتهي**2018/ ح ع**