النائب العام في طهران يؤكد علي تجريم قيادة السيارات تحت تأثير الكحول

طهران / 5 كانون الثاني / يناير / ارنا – اوعز النائب العام في طهران 'عباس جعفري دولت ابادي' الي قوات الشرطة بضبط السيارات التي يقودها سائقون تحت تأثير المشروبات الكحولية، وعدم الافراج عنها الاّ بقرار قضائي في هذا الخصوص.

وفي تصريح له اليوم السبت خلال اجتماع بعنوان 'دراسة الاضرار الناجمة عن الجرائم المتعلقة بالمشروبات الكحولية'، حذّر جعفري دولت ابادي السائقين الذين يقومون بسياقة مركباتهم تحت تاثير الكحول؛ مؤكدا ان هذه الجريمة تواجه عقوبات شديدة، وبما يشمل الحدود الشرعية وعقوبات مكملة مثل حرمان دائم من سياقة السيارات والغاء رخصة السوق.
وفي جانب آخر من تصريحاته اليوم، اشار النائب العام في طهران الي محاولات الاعداء الرامية الي المساس بالحجاب الاسلامي في ايران.
واذ اكد ان عفاف المرأة والحجاب موضوعان اساسيان في سلّم السياسات السائدة للجمهورية الاسلامية؛ لفت جعفري دولت ابادي الي ان العدو جرّب العديد من الآليات والطرق السياسية والعسكرية علي مرّ العقود الاربعة الماضية من اجل الإطاحة بالنظام الاسلامي في ايران لكن جميع هذه المحاولات باءت بالفشل.
وتابع، ان الاعداء وفي ضوء فشل كافة مؤامراتهم للمساس بالبلاد، لجأوا اليوم الي الضغوط الاقتصادية والمالية والتركيز علي القضايا الاجتماعية والثقافية في اطار سياساتهم المناوئة للثورة الاسلامية.
واوضح المسؤول في جهاز القضاء، ان انشاء المئات من الفضائيات الناطقة باللغة الفارسية والمواقع الالكترونية وانواع المجلات والصحف ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية، خير دليل علي محاولات العدو بهدف تغيير اسلوب الحياة ورغبات الشعب الايراني وبالتالي التخطيط للمساس وزعزعة الوضع الاجتماعي والثقافي في ايران.
ونوّه النائب العام في طهران بتوجيهات قائد الثورة الاسلامية والاجتماعات التي عقدت خلال العامين الاخيرين برعاية سماحته حول المخاطر والاضرار الاجتماعية؛ مؤكدا ان ذلك يؤكد مدي الاهمية الكبيرة التي يوليها المسؤولون الي هذا الامر.
انتهي ** ح ع