اليأس والاحباط خيم علي معسكر اعداء ايران الاسلامية

قم المقدسة/5كانون الثاني/يناير/إرنا- اكد مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية 'حسين ذوالفقاري'، ان اليأس والاحباط خيم علي معسكر اعداء ايران الاسلامية بعد فشل مؤامراتهم.

وفي كلمة القاها خلال مراسم توديع المحافظ القديم وإستقبال المحافظ الجديد لمدينة قم المقدسة قال ذوالفقاري اليوم السبت، ان الاعداء عملوا علي حياكة مخططات واسعة ليوم 13 من شهر آبان (4 تشرين الأول/ نوفمبر الماضي) في ايران بعدما قامت الحكومة الايرانية بالتصدي لبعض التقلبات الحاصلة في سوق العملة الصعبة لكن هذا المخطط باء بالفشل؛ إذ خيم اليأس والاحباط علي معسكر الأعداء.
وفيما اشار الي المؤامرات الواسعة التي تدبرها الولايات المتحدة ضد ايران والحرب النفسية التي يشنها العدو ضدها، قال ذوالفقاري ان اعداء الاسلام بقيادة اميركا ارادوا بان لاتحتفل الثورة الاسلامية بالذكري الـ40 لانتصارها؛ حيث جربوا العديد من المحاولات الكبري وقاموا بارسال بعض مستشاريهم الي الحدود المجاورة لبلادنا لمراقبة عملية التبادل التجاري والاقتصادي مع ايران منوها بوعي الشعب الايراني في مواجهة هذه المؤامرات وصموده أمام الحظر الاميركي.
انتهي**2018/أ م د