قمر «نِداء» صنيع فريق ايراني ذو ميزات تختلف عن باقي الأقمار

طهران/6كانون الثاني/يناير/إرنا – قال مدير مشروع إطلاق قمر «نداء» الصناعي من جامعة أمير كبير مصطفي صفوي اليوم الأحد: إنّ هذا القمر الصناعي تم انتاجه بمعدات محلية وعلي يد كوادر وطنية متخصصة يتمتع بميزات هندسية تختلف عن باقي الأقمار.

وفي تصريح أدلي به لوكالة إرنا أضاف صفوي بأنّ 80 بالمائة من معدات هذا القمر الايراني تم تصميمها وتصنيعها في الداخل شارك فيه فريق من خريجي الجامعات يتكون من 110 من متخرّجي مرحلتي الماجستير والدكتوراه.
وقام هذا الفريق بانتاج اللوحات الالكترونية للقمر الصناعي وهوائياته وبرامج التعريف المختصة به دون أية حاجة الي طرف أجنبي.
وصرّح هذا المسؤول بأنّ ثمة إتفاقا جري بين الجامعة وبين منظمة الفضاء الايرانية لإطلاق قمر «نداء» وتثبيته علي مدار الارض وسيقوم فريق عمل بمتابعة إدارته بعد الإطلاق متكوّن من كوادر المنظمة ومركز الأبحاث الجوية الايراني.
ولفت صفوي الي بدء مشاركة طلاب ايرانيين وجامعات محلية في مشاريع «منظمة آسيا واوقيانوسيا الفضائية» بعد التحاق ايران بها كدولة عضوة والتي تتخذ من بكين مقراً لها، معتبراً ذلك بداية لتعاون ايراني اقليمي جديد في الشؤون الفضائية.
وقال: إننا قمنا ايضاً بإعداد قاذفة «سيمُرغ» الحاملة للأقمارالصناعية، منوهاً الي أنّ القمر الصناعي الجديد سيستقر علي بُعد 500 كيلومتر من الارض، يبلغ وزنه 100 كيلوغرام ويتسني إبقاؤه علي مدار الارض لسنتين ونصف السنة.
ويحمل هذا القمر الصناعي «نِداء» أربع كاميرات موجَّهة الي الأرض قادرة علي التقاط صورة بثلاثة أطياف وقدرة تفكيك تبلغ 40 متراً وذلك لخدمة الشؤون الزراعية والأبحاث النباتية والغابات وماشابه، فضلاً عن قدرته علي تخزين المعلومات وإرسالها الي المحطة أو الجهاز المستلم.
كما سيقوم القمر بدراسة الإشعاعات الفضائية وتحليلها وارسال معلومات عنها الي المحطة الارضية ليكون في خدمة الشؤون العلمية والأبحاث الأكاديمية أيضاً.
وشاركت جامعات أمير كبير وشريف والعلم والصناعة وجامعة مالك الأشتر في هذا المشروع ليكون مقدمة لإطلاق أقمار صناعية محلية الصنع أكثر تطوراً.
ورأي صفوي بأنّ عضوية البلاد في أوساط دولية ومنظمات كحركة عدم الانحياز ومنظمة المؤتمر الاسلامي ومنظمة إيكو الاقتصادية توفّر لإيران المناخ والفرص المنشودة للتعاون الاقليمي والدولي في الشؤون الفضائية.
علماً بأنّ قمر نداء الصناعي الذي انتهت عملية إنتاجه في 4 كانون الثاني/يناير 2019 بات حالياً جاهزاً للإطلاق وجارية الآن عملية نقله الي موقع إطلاقه.
انتهي** ع ج** 1837