مسؤول صيني : طريق الحرير ركيزة التعاون بين طهران وبكين لمواجهة واشنطن

بكين / 6 كانون الثاني / يناير / ارنا – اكد الامين العام لرباطة الصين والعرب 'جين شين خويي' ان التعاون في اطار طريق الحرير محور التعاون الايراني - الصيني في مواجهة امريكا.

وفي تصريح اليوم الاحد لمراسل 'ارنا' من بكين، اشار شين خويي الي الحظر الامريكي الاحادي ضد ايران؛ مؤكدا علي ضرورة التعاون الثنائي بين طهران وبكين لتجاوز هذه الظروف.
ولفت المسؤول التجاري الصيني الي ان بلاده تستيطع ان توفر فرصا اقتصادية وتجارية كثيرة للجمهورية الاسلامية الايرانية عبر مشروع تطوير طريق الحرير، وبما يتيح لطهران امكانية الصمود امام الحظر الامريكي من خلال المساهمة في هذا المشروع.
وتابع قائلا : ان الصين وايران تجمع بينهما اواصر عريقة في اطار مشروع طريق الحرير؛ مضيفا ان هذه العلاقات ستتواصل في المستقبل ايضا.
واكد شين خويي ان امريكا سعت عبر الانسحاب من الاتفاق النووي الي اعادة الحظر ضد ايران.
واردف، ان هذا الموقف يشكّل جانبا من السياسات الامريكية الاحادية في الوقت الحاضر والتي تعاني منها الصين ايضا.
وكشف رئيس رابطة الصين والعرب ان بكين رفعت دعوي ضد سياسات واشنطن الاحادية الي منظمة التجارة العالمية؛ مشددا بالقول ان العالم مطالب بالتصدي لهذه الستراتيجية.
واستطرد المسؤول التجاري الصيني، ان الحكومة الامريكية تدأب علي فرض الضغوط ضد ايران من خلال الحظر الجديد، وهو ما تسبب في زعزعة الاستقرار والفوضي داخل المنطقة.
وفيما اشاد بجهود المجتمع الدولي الجارية للحدّ من الاجراءات الامريكية الاحادية، اكد شين خويي انه لا يحقّ لواشنطن انتهاج هذا الاسلوب كي تفرض الحظر علي ايران.
انتهي ** ح ع