طهران تدعو كابول للإنضمام الي برنامج الیونسكو لتقییم الموارد المائیة

طهران/6 كانون الثانی/ینایر/إرنا- قامت الجمهوریة الإسلامیة بدعوة أفغانستان للإنضمام الي البرنامج العالمی لتقییم الموارد المائیة التابع الي منظمة الأمم المتحدة للتربیة والعلم والثقافة (الیونسكو)، اثر فتح المكتب الإقلیمی لهذا البرنامج فی طهران.

وجاءت دعوة إیران لأفغانستان للإنضمام الي البرنامج العالمی لتقییم الموارد المائیة، بهدف تعزیز العلاقات والتعاون الثنائی والإقلیمی بین البلدین فی مجال إدارة وترشید إستهلاك المیاه.
وقدم وزیر الطاقة 'رضا أردكانیان' الیوم الأحد إقتراح الجمهوریة الإسلامیة لأفغانستان، خلال لقائة مساعد وزیر الطاقة والمیاه ومفوض هذا البلد 'خان محمد تكل' علي هامش الإجتماع التاسع عشر لمفوضی میاه نهر هیرمند فی طهران.
وأشار أردكانیان خلال هذا اللقاء الي القواسم المشتركة بین البلدین؛ لافتا الي التعاون بین الجانبین فیما یخص الموارد المائیة والطاقة بما فی ذلك إنشاء مؤسسة أبحاث المیاه فی كابول، وتنفیذ العدید من المشاریع فی مجال المیاه والكهرباء فی مختلف المناطق الأفغانیة من قبل إیران والتعاون الثنائی بین البلدین فی تنفیذ إتفاقیة هیرمند المبرمة بین البلدین عام 1972.
كما أكد أردكانیان علي ضرورة تعزیز العلاقات الثنائیة فی مختلف المجالات وتحدید الطاقات المتوفرة لدي البلدین وتعزیز الجهود لتقریب الرؤي والمواقف وذلك بالنظر الي القواسم المشتركة بین إیران وأفغانستان.
بدوره، شكر مساعد وزیر المیاه والطاقة فی أفغانستان، الجمهوریة الإسلامیة لدعمها وتعاونها مع بلاده؛ مؤكدا ضرورة تعزیز العلاقات الثنائیة بین البلدین، لا سیما فی مجال إدارة الموارد المائیة والطاقة، متطلعا الي بدء مرحلة جدیدة من هذا التعاون الثنائی، بوصفه موضوعا هاما تم الإتفاق حوله مسبقا من قبل الجانبین.
علما بأن الإجتماع التاسع عشر لمفوضی میاه نهر هیرمند، بدأ أعماله أمس السبت فی طهران بحضور ممثلین عن وزارتی الخارجیة للبلدین.
وینعقد هذا الإجتماع بصورة منتظمة وفقا لما تنص علیه إتفاقة هیرمند المبرمة بین البلدین عام 1972، ویهدف الي متابعة تنفیذ هذه الإتفاقیة ودراسة الأسالیب المعنیة بضمان حق الجمهوریة الإسلامیة فی میاه نهر هیرمند.
إنتهی**أ م د