الجيشان الإيراني والباكستاني قادران علي تأمين أمن المنطقة

بندر عباس/ 7 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - إيرنا - قال ممثل قائد الثورة الإسلامية في هرمزكان وإمام جمعة بندرعباس: إن القوات العسكرية الإيرانية والباكستانية القوية قادرة علي تأمين أمن المنطقة وليس هناك حاجة للوجود الأمريكي.

واضاف آية الله غلام علي نعيم آبادي، مساء الأحد ، خلال اجتماع مع كادر دورية السلام والصداقة الباكستانية، إن إيران وباكستان لديهما جيش قوي وروابط دينية وثقافية وإن أوجه التشابه والقواسم المشتركة بين البلدين سيجلب المزيد من التقارب بين البليدن.
من جانبه قال قائد دورية السلام والصداقة الباكستانية في الاجتماع : نحن سعداء للغاية بوجود علاقة حميمة وودية مع شعب وحكومة الجمهورية الإسلامية الإيرانية، ونحن نتطلع إلي توسيع وتعزيز هذه العلاقات.
وأضاف الأميرال محمد سالم: وجودنا في إيران ومدينة بندر عباس، بمرافقة 4 وحدات عائمة، من أجل إثبات رغبتنا بإيران، و لدينا مثل هذه العلاقة الحميمة مع دول محدودة .
وأضاف: إن الشعب الباكستاني ينظر باحترام إلي قائد الثورة الاسلامية، آية الله خامنئي، ونحن نقدر دعمه ودرايته في حل الأزمة في كشمير.
ورست دورية السلام والصداقة الباكستانية امس الاحد في المنطقة الاولي 'امامت' التابعة للقوة البحرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية في بندرعباس جنوب البلاد.
وتضم الدورية البحرية الباكستانية المدمرة 'خيبر' التي تتولي القيادة وسفينة خفر السواحل 'جوب' والسفينة اللوجيستية 'مددكر' والسفينة الشراعية التدريبية 'رهنورد'.
انتهي** 2344