الأمریكیون أعلنوا استعدادهم للتفاوض مع إیران

طهران/ 7 كانون الثانی/ ینایر/ ارنا - قال أمین المجلس الأعلي للأمن القومی علی شمخانی: خلال زیارتی لأفغانستان، أرسل الأمریكیون رسالة عبر وسیط، وأعلنوا استعدادهم للتفاوض مع إیران.

واضاف شمخانی فی تصریح للصحفیین الیوم الاثنین علي هامش مؤتمر الأمن الدولی فی غرب آسیا، وردا علي سؤال حول انسحاب القوات الإیرانیة من دول المنطقة: إن وجود إیران استشاری، وإیران لیست لدیها قوة عسكریة فی دول المنطقة.
وأضاف، إن الشعوب فی الیمن وسوریا والعراق، هی التی تقاوم العدوان وتدافع عن بلادها.
وصرح أمین المجلس الأعلي للأمن القومی بأن إیران تبنت استراتیجیة عدم الخضوع تجاه امریكا. وقال إن إیران لاتملك قوة فی المنطقة لإزالتها. قواتنا هم المستشارون العسكریون ویقدمون الاستشارات فقط. إن شعوب المنطقة فی العراق وسوریا وأفغانستان والیمن یدافعون عن بلدانهم ولیس لدینا قوة فی المنطقة.
واضاف : هناك قضیة أخري یجب الاهتمام بها وهی أن إیران لم تبد أی إشارة إلي امریكا، وقد أثبت الأمریكیون بانه لایمكن الوثوق بهم، و المفاوضات السابقة تؤكد ذلك. والشیء الآخر هو أن هؤلاء الأمریكیین یرسلون رسائل ویعلنون استعدادهم للتفاوض، ولیس الجمهوریة الإسلامیة الإیرانیة.
وقال شمخانی عن محادثات إیران مع طالبان والحكومة الأفغانیة: نحن نسعي لمساعدة الحكومة الافغانیة لتحقیق الاستقرار. و طالبان تسعي إلي التصالح مع الحكومة. الجمهوریة الإسلامیة تحاول مساعدة الحكومة الأفغانیة للتوصل إلي صیغة للسلام والاستقرار نظرا لنوایاها الرامیة إلي عدم الهیمنة وتحقیق السلام.
انتهي** 2344