المنطقة الاقتصادية الحرة لإيران وباكستان ستفتح قريبا

إسلام آباد / 8 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - أعلن القنصل العام للجمهورية الإسلامية الإيرانية في مدينة كويتا جنوب غرب باكستان، أنه سيتم قريبا فتح المنطقة الاقتصادية الحرة للبلدين في منطقة ميرجاوه.

وأكد 'محمد رفيعي'، خلال لقائه رئيس وزراء ولاية بلوشستان الباكستانية 'جام كمال خان'، علي الحاجة إلي توسيع التجارة الثنائية، خاصة ازدهار التجارة الحدودية بين البلدين.
كما اتفق الجانبان علي الحاجة إلي الجهد والتخطيط لزيادة مستوي التبادل التجاري بين البلدين إلي 5 مليارات دولار.
كما شدد القنصل العام الإيراني في كويتا ورئيس وزراء اقليم بلوشستان، علي الحاجة إلي ازدهار التجارة في المناطق الحدودية بين باكستان وإيران، وفيما يتعلق بتوسيع العلاقات التجارية، شدد الجانبان علي فتح المنطقة الاقتصادية الحرة وعقد اللجنة المشتركة.
وأشار رفيعي الي المشتركات بين ايران وباكستان في المجالات الاجتماعية والسياسية والثقافية، وقال، إن حكومة الجمهورية الاسلامية الإيرانية كانت دوما تولي أهمية لتنمية العلاقات مع باكستان، وإن بلوشستان تعتبر همزة وصل بين البلدين .
كما وجه القنصل العام الايراني الدعوة الي 'كمال خان' رئيس وزراء إقليم بلوشستان، للسفر إلي إيران ومحافظة سيستان وبلوجستان.
من جانبه قال رئيس وزراء أقليم بلوشستان الباكستانية، إن العلاقة بين إيران وباكستان مترابطة، وإن توسيع العلاقات التجارية والاقتصادية مع الدول المجاورة، تتحقق فقط من خلال تعزيز الأنشطة التجارية.
وصرح كمال خان أن الحكومة الفيدرالية الباكستانية وأقليم بلوشستان اتخذا خطوات لتوسيع التجارة مع إيران، وإن منع الاتجار بالمخدرات وتحقيق الاستقرار والسلام علي الحدود من هذه الإجراءات.
وشدد علي الحاجة إلي تعزيز الأسواق الحدودية المشتركة لتوسيع الأنشطة الاقتصادية لحرس الحدود في باكستان وإيران، وذلك بهدف توسيع العلاقات الاقتصادية بين البلدين.
وكان الملحق التجاري الإيراني في باكستان، قد أعلن إن صادرات إيران إلي باكستان بلغت 860 مليون دولار في الأشهر الثمانية الأولي من هذا العام ، مما يجعل باكستان سوق البضائع الإيرانية السابع.
انتهي** 2344