مساعد وزير الصناعة : الحظر لم يسبّب الاخلال بصادرات الاسمنت في البلاد

طهران / 8 كانون الثاني / يناير / ارنا – نفي مساع وزير الصناعة والمناجم والتجارة لشؤون التعدين 'جعفر سرقيني' صحة الانباء بشأن توقف صادرات الاسمنت الايراني؛ مؤكدا ان الحظر لم يسبب سوي الاخلال بعملية التبادل المالي دون ان يخلّ صادرات الاسمنت في البلاد.

جاءت تصريحات مساعد وزير الصناعة اليوم الثلاثاء للصحفيين، وعلي هامش المعرض العاشر لصناعات الاسمنت والاحتفاء بمرور 85 عاما علي انطلاقها في ايران.
واكد سرقيني ان صناعة الاسمنت قادرة علي تغطية الحاجات الداخلية ويبلغ حجم صادراتها السنوي 25 مليون طن.
وتابع، ان السعة الانتاجية لصناعات الاسمنت في ايران تبلغ حاليا 87,5 مليون طن؛ مضيفا ان الاجراءات متواصلة لزيادة هذه الكمية وصولا الي حجم المائة مليون طن بحلول العام 2021 .
وفي جانب اخر من تصريحاته الصحفية اليوم، اعلن مساعد وزير الصناعة عن زيادة صادرات الصلب في ايران؛ مؤكدا انه رغم ظروف الحظر الراهنة لم تسجّل صادرات الصناعات المنجمية تراجعا سوي في مجال واحد اواثنين.
واضاف ان صادرات الصلب الي الخارج حققت نموا بنسبة 10 بالمئة من حيث الوزن و23 بالمئة من حيث القيمة خلال النصف الاول من العام (الايراني) الحالي (بدأ في 21 مارس 2018).
انتهي ** ح ع