كابول وطهران علي وشك التوقيع النهائي علي وثيقة التعاون الشاملة

طهران/ 9 كانون الثاني/ يناير/ ارنا - ذكرت وكالة 'طلوع نيوز' في أفغانستان، نقلا عن مسؤولين أفغان، بان كابول وطهران علي وشك الاقتراب من الخطوة الأخيرة نحو توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية شاملة .

وزارة الخارجية الأفغانية كانت قد أعلنت إن المحادثات حول توقيع وثيقة استراتيجية بين إيران وأفغانستان، يجري تنفيذها في خمس لجان متخصصة وقد توصل البلدان إلي اتفاق نهائي في ثلاث لجان.
ووفقاً لبيان صادر عن وزارة الخارجية الأفغانية، فإن لجان المياه والهجرة واللجان الثقافية هي من بين اللجان التي تم الانتهاء منها من خلال المحادثات بين خبراء من إيران وأفغانستان.
وكتبت وكالة طلوع نيوز، أن المتحدث باسم وزارة الخارجية الافغانية صبغت الله أحمدي قال: في مناقشات اللجان الخمس، اتفقنا علي ثلاث لجان: لجان المياه والهجرة والثقافية، وفي اللجنتين الأخريين، الأمنية والاقتصادية والترانزيت لازالت المفاوضات مستمرة. لكننا سنستمر في التفاوض لحل الخلافات من أجل التوصل إلي اتفاق شامل .
واضاف احمدي : لقد توصلنا إلي المطالب التي كانت موضع اهتمامنا، ومن المقرر تنفيذ معاهدة نهر هيرمند بشكل كامل من قبل الجانبين.
بعد عامين من المحادثات بين البلدين، بدأت أفغانستان وإيران في إعداد وثيقة استراتيجية شاملة، وبعد عقد أكثر من عشر اجتماعات للخبراء في البلدين، يتجه البلدان لإغلاق المناقشات في إطار اللجنتين الأمنية والاقتصادية.
في الوقت نفسه، هناك مصادر تقول إن المحادثات حول اللجنة الأمنية قد انتهت، وأن إيران تؤكد علي توقيع الوثيقة قبل الانتخابات الرئاسية في أفغانستان.
زيارة عباس عراقجي مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية الي كابول اوائل هذا الاسبوع، رغم أنها ركزت بشكل أكبر علي تبادل المعلومات حول محادثات طهران مع طالبان من أجل مساعدة الحكومة الأفغانية علي تحقيق السلام والاستقرار، ولكن متابعة وثيقة التعاون الشامل كانت أيضا علي جدول الأعمال.
انتهي** 2344