العميد نقدي: بلوغ الثورة عامها الاربعين دليل فشل مؤامرات الاعداء

قزوين / 11 كانون الثاني / يناير /ارنا- اكد مساعد القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية للشؤون الاجتماعية والثقافية العميد محمد رضا نقدي بان بلوغ الثورة الاسلامية عامها الاربعين يعد مؤشرا لفشل مؤامرات الاعداء خلال كل هذه الاعوام للقضاء علي الثورة والجمهورية الاسلامية.

وخلال اجتماع جماهيري كبير اقيم في مسجد 'الامام الخميني (رض)' في مدينة قزوين شمال غرب ايران، قال العميد نقدي، ان العدو يحاول الايحاء للشعب بانه وصل الي طريق مسدود في المجال الاقتصادي والمعيشي الا انه غافل عن هذه المسالة وهي ان الانتصار كان وسيكون مع الثورة في كل الاحوال.
واضاف، ان الثورة هي اليوم علي اعتاب الذكري الاربعين لانتصارها وان منجزاتها اثبتت علي الدوام بان النظام الاستكباري والراسمالي لم يتمكن من ايجاد ادني عقبة في مسيرة التنمية وشموخ البلاد.
واشار العميد نقدي الي ان الثورة الاسلامية وقفت امام المشاكل دوما لوحدها واضاف، ان الثورة الاسلامية ومنذ انتصارها ولغاية الان وقفت لوحدها امام هجمات الاعداء وعلي راسهم اميركا واسرائيل المجرمة.
واعتبر ان المشاكل الاقتصادية لا تجعلنا نغفل عن منجزات الثورة وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ورغم كل الحظر وهجمات الاعداء تمضي في طريق السمو والشموخ وقد حققنا خلال الاعوام الاربعين الماضية نموا هائلا حيث لا ينبغي تجاهل هذه المسالة.
انتهي ** 2342