١٥‏/٠١‏/٢٠١٩ ٢:٤٨ م
رمز الخبر: 83171900
٠ Persons
الغرب يتعامل بازدواجية مع الارهاب

لندن /15 كانون الثاني/يناير/ارنا- اتهم مندوب وسفير الجمهورية الاسلامية الايرانية الدائم لدي منظمة الامم المتحدة والمنظمات الدولية في فيينا' كاظم غريب ابادي' بعض الدول الغربية بالتعامل مع قضية الارهاب بازدواجية وقال ان هذه التعامل سيخلق نوعا من الانحراف في مكافحة هذه الظاهرة المشؤومة.

وافادت ارنا ان غريب ابادي كتب في تغريدة نشرها علي حسابه علي موقع التواصل الاجتماعي تويتر ان الجمهورية الاسلامية ومنذ نشأتها تعرضت لهذه الظاهرة المشؤومة التي دعمتها بعض الدول الاجنبية معتبرها من مصاديق انتهاك حقوق المواطنين الايرانيين المتمثلة في حق العيش بسلام وامن .
واضاف ان اربعة من علمائنا في المجال النووي اغتيلوا كما ان زمرة المنافقين الارهابية قامت باغتيال 17 الف من المواطنيين الايرانيين العزل و رغم كل هذه الجرائم التي ترتكبها فأن بعض الدول الغربية تسمح لها بالتحرك والعمل بحرية علي اراضيها وهذا يثبت ازدواجيتهم في التعامل مع الارهاب.
وقال ايضا انه وخلال الاعوام الماضية تعرضت عناصرحرس الحدود الايراني للعديد من الهجمات الارهابية وكذلك تعرضت المراكز الثقافية والدبلوماسية للجمهورية الاسلامية لهجمات ارهابية في كل من بيروت وصنعاء و بيشاور الباكستانية .
ونوه مندوب ايران في فيينا الي ان الجمهورية الاسلامية وباعتبارها احدي اكبر ضحايا الارهاب تعتبر الارهاب والتطرف من التحديات الكبيرة التي يواجهها المجتمع الدولي وان اثارها تمتد الي خارج حدود المنطقة لذا يجب بذل الجهود علي الصعيد الدولي لمكافحة هذه الظاهرة المشؤومة معلنا دعم الجمهورية الاسلامية لجميع تلك الجهود.
انتهي**م م**1110