علي وسائل الإعلام إحباط سیناریوهات الأعداء فی ضخ الیأس وتشتیت الوحدة الوطنیة

طهران/20 كانون الثانی/ینایر/إرنا – قال رئیس هیئة الأركان العامة للقوات المسلحة الایرانیة اللواء محمد باقری إنه بالنظر الي المحاولات الشاملة لوسائل إعلام القوي المتغطرسة والكیان الصهیونی، یجب علي وسائل الإعلام والمواقع الداخلیة أن تقوم باحباط سیناریوهات الاعداء الرامیة الي بث روح الیأس فی المجتمع وتشتیت الوحدة الوطنیة، عبر القیام بواجباتها علي أحسن وجه؛ مشیرا إلي ان العدو یسعي إلي تغییر المسار والرؤیة الثوریة للمجتمع.

وخلال اجتماع كبار المسؤولین والمدراء الثقافیین والاجتماعیین للقوات المسلحة الیوم الاحد، أشار اللواء باقری إلي التقلبات التی أعقبت الدفاع المقدس، مؤكدا علي أن العدو فی حال دس المؤامرات علي الدوام ضد ایران حكومة وشعبا، وتابع: لقد واجهتنا خلال هذه السنوات تهدیدات عسكریة خطیرة، لكن الردع الفاعل لإیران الإسلامیة وهواجس العدو من الخسائر والاضرار البالغة حالت دون نشوب أی صراع عسكری.
وأردف رئیس هیئة الاركان العامة للقوات المسلحة أن العدو یسعي من خلال تصعید التهدیدات الأمنیة والثقافیة الناعمة ومن خلال خلق فجوة بین الشعب والحكومة، یسعي إلي تقویض معتقدات الشعب الإیرانی تجاه القیم السامیة للثورة الإسلامیة؛ مبینا أن العدو أخذ الیوم یستخدم أسالیب جدیدة معروفة بـ'الحرب المعرفیة' و'تطویر العملیات النفسیة' لتحقیق أغراضه المشؤومة والخبیثة، الأسالیب التی شهدنا إستخدامها بوضوح خلال احتلال الأمیركیین للعراق.
وأشار اللواء باقری إلي المكتسبات القیمة التی حققتها الثورة الإسلامیة ومحور المقاومة فی مكافحة الإرهاب التكفیری خلال السنوات الأخیرة؛ قائلا إن هذه النجاحات العظیمة التی تم تحقیقها فی المنطقة وكذلك تطهیر سوریا والعراق من دنس الإرهابیین، جاءت كلها بفضل فلو كنا قد غفلنا عن هذه القضیة لكانت قد سیطرت داعش علي هذه البلاد.
وصرح باقری: إن الأمریكان أنفقوا سبعة آلاف ملیار دولار فی سوریا والعراق ولم یحققوا أی انجاز، فیما كان الذی أنفقناه نحن ضئیلا جدا ولكن ما تسبب فی تحقیق كل هذه الانجازات الهامة والستراتیجیة كان بفضل الإرادة الراسخة والجهاد والجهود الدؤوبة والتدبیر والقیادة الحكیمة.
انتهی **ح ح/أ م د