افتتاح معرض الوثائق التاريخية حول العلاقات بين ايران والنمسا

طهران/21كانون الثاني/يناير/ارنا- اقيمت اليوم الاثنين في مبني الوثائق الوطنية للجمهورية الاسلامية الايرانية مراسم افتتاح معرض الوثائق التاريخية فيما يخص العلاقات العريقة بين ايران والنمسا.

وحضر مراسم الافتتاح، مساعد منظمة الوثائق والمكتبة الوطنية الايرانية ' علي زرافشان' ورئيس قسم الشؤون الايرانية في معهد علوم النمسا ' الكسندر رايغر' .
وتم خلال المراسم عرض وثائق قديمة تعود الي تاريخ زيارة الملك القاجاري ' ناصر الدين شاه' للنمسا، وكذلك خارطة لمدينة طهران تعود الي العام 1860 م، والتي رسمها عدد من طلاب دار الفنون بمساعدة 'اوغوست كجيج' النمساوي.
ويضم المعرض ايضا رسالة القنصل الايراني في النمسا 'ميرزا عبدالحسين ' حول زيارته لمعهد علوم الشرق في فيينا خلال العام 1197 حسب التقويم الايراني.
وفي تصريح لمراسل 'ارنا' قال علي زرفشان : ان مجالات التعاون كانت كثيرة وان ماتم عرضه هو جزء من تلك العلاقات ومنها زيارة ناصر الدين شاه الي النمسا.
وتابع : بامكاننا ان نقوم بدراسات مشتركة مع معهد العلوم النمساوي ولهذا الغرض فقد زار خبراء المعهد في هذا البلد مركز الوثائق الايرانية.
واضاف انه وبحسب مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين، الامكانية متوفرة لتبادل هذه الوثائق، حيث يمكن تزويد الجانب النمساوي بوثائق تتعلق بالعلاقات الثنائية لتكون في متناول يد خبراء هذا البلد.
انتهي**م م/ ح ع**