شریعتمداری یؤكد نبأ رسالة الوزراء بشأن لائحة FATF الي قائد الثورة

طهران/22كانون الثانی/ینایر/ارنا- أكد وزیر التعاون والعمل والرخاء الاجتماعی 'محمد شریعتمداری' صحة نبأ الرسالة التی بعثها عدد من الوزراء الي قائد الثورة الاسلامیة حول اللوائح ذات الصلة باتفاقیة FATF؛ موضحا انهم تقدموا بطلب الي سماحته للاسراع فی مناقشة هذه اللوائح لدي مجمع تشخیص مصلحة النظام.

شریعتمداری، وخلال زیارته الیوم الثلاثاء لمقر وكالة الجمهوریة الاسلامیة للانباء (ارنا) بطهران، اشار الي بعض شروط الجمهوریة الاسلامیة حول المعاهدات المختلفة والعضویة فی المنظمات الدولیة؛ معربا عن اعتقاده بان هناك اثنین او ثلاثة تصریحات مكتوبة لسماحة قائد الثورة الاسلامیة مرفقة بقرار المجلس الاعلي التنسیقی للسلطات الثلاث حول هذه اللوائح؛ 'بما یشیر وبشكل واضح الي ان قائد الثورة وافق علي تحقیق هذه الظروف وذلك فی اطارها القانونی والطبیعی'.
واشار وزیر التعاون والعمل والرخاء الاجتماعی الي الظروف التی تمر بها البلاد؛ مؤكدا ان التأخیر فی المصادقة علي هذه اللوائح یحتمل بان تكون له تداعیات فی مختلف الاصعدة ویعرض التحویلات المالیة للجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الي بعض المشاكل.
واضاف، ان الحكومة تولی اهمیة خاصة الي هذه اللوائح الاربعة، وترغب فی التوصل الي النتیجة (المنشودة) فی غضون هذه الفرصة المحددة؛ معربا عن امله بان یتم مناقشة اللوائح والمصادقة علیها فی مجمع تشخیص النظام، 'كی نتفادي الاثار السلبیة الناجمة عن عدم المصادقة علیها'.
انتهي**م م/ ح ع**